أمة واحدةالأخبارسلايدرسياسة

«بايدن» يوجه رسالة إلى بلدان المنطقة ردًا على انقلاب ميانمار

الرئيس الأمريكي جو بايدن

الأمة| دعى الرئيس الأمريكي جو بايدن، المجتمع الدولي للضغط على الجيش في ميانمار لتسليم السلطة وإطلاق سراح المعتقلين ورفع القيود عن الاتصالات.

وقال البيت الأبيض، منذ قليل، إن بيان الرئيس الأمريكي بشأن ميانمار هو رسالة إلى جميع البلدان في المنطقة، في إشارة إلى رفضه لأي انقلاب عسكري يحدث في المنطقة.

وفرض الجيش في ميانمار حالة الطوارئ بعد اعتقاله لرئيس الجمهورية وين ميينت ورئيسة الحكومة أونغ سان سو تشي، وتعيين جنرالات في المناصب الرئيسية.

وأوضح الجيش في بيان عبر القناة التلفزيونيّة العسكريّة أنّ هذه الخطوة ضروريّة للحفاظ على استقرار الدولة، متهمًا اللجنة الانتخابيّة بعدم معالجة المخالفات الهائلة التي حدثت خلال الانتخابات التشريعيّة التي جرت في شهر نوفمبر وفاز بها حزب أونغ سان سو تشي الرابطة الوطنية من أجل الديموقراطية بغالبيّة ساحقة.

اقرأ أيضًا: انقلاب في ميانمار.. و«سوتشي» تدفع ثمن معاناة الروهنجيا

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى