مرئيات

بالصور|| أطفال اليمن يتعرضون للموت بشكل بطئ في مدينة الحديدة

يتعرض أطفال اليمن للموت بشكل بطئ، يوماً بعد يوم، بسبب ارتفاع مشكلة سوء التغذية، وصعوبة المعيشة والحياة جراء الحرب المستمرة فى بلادهم.

حيث يعانى الأطفال من المعاناه المستمرة من التقيؤ والهزل الشديد وعدم زيادة وزنهم.

وبحسب تقديرات الأمم المتحدة فإنه بسبب الأزمة الإنسانية الحالية في اليمن التي تجاوزت نسبة من يعيشون تحت عتبة خط الفقر 60% أي بزيادة بلغت 35% مقارنة بما كان عليه الوضع قبل انقلاب المليشيات الحوثية.

يسود الفقر وغياب الأمن، توقف المرتبات وافتقار الخدمات، حيث لا يستطيع الآباء توفير الغذاء الضروري لأبنائهم، ما يؤدي إلى انتشار أمراض مزمنة لدى الأطفال وعدم وجود المناعة الأزمة لهم لمقاومة الأمراض ببطون خاوية وأمعاء فارغة.

إلى جانب هناك موجات نزوح داخلية كبيرة بسبب استمرار الحرب والنزاع المسلح، حيث عمقت هذه العوامل الظروف المعيشية الصعبة لليمنيين عموماً والأطفال بوجه خاص، وسجلت عدد من المحافظات اليمنية ارتفاعاً كبيراً في سوء التغذية لدى الأطفال إبرازها محافظة الحديدة تشهد أكثر معدلات سوء التغذية.

رابط الصور…

https://www.facebook.com/AlOmahElectronicNews/posts/1367308516751325?__xts__%5B0%5D=68.ARDpjCa6W_vJE3Mt7y6D0ppEh_zNXXkjWnXFzJcX2qwiY5uuYueVIKMW1pIUE6XvWl7e_Qm07tRhq5QzXpDLf6Gp_ynzMRMzeEkmvoI7T__8WFf-ukv8MfxwS-qmZwu93P_7C6ESjaBY5TFs0Gr8Bzg61AkPLO0AV8mC4zjl7Yh1EgeQggBfCjWsBawsZ9NV0zoyZA8-fZaw62-RR9xO84fJRbL60Yu_qfGnKPvfpvVewYEfAokG4_75v-_7Y-3t1kRCMsZJjssK7l9RdHZCjtnjAXNWwmcQAlsy22Kt5s_PU_GKhJNNXpzKE7kVivt6vnNPny5CdrOYPXc6k7HxFeNt6w&__tn__=-R

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى