اقتصادالأخبارسلايدر

انهيار «كارثي» للريال اليمني أمام العملات الأجنبية

الأمة|  انهارت قيمة الريال اليمني، أمام العملات الأجنبية بشكلٍ غير مسبوق، خلال تعاملات سوق المال، اليوم الاثنين، في كل من صنعاء وعدن.

وكشف صرافون مختصون في العملة اليمنية، أن الريال تراجع إلى مستوى قياسي متدن غير مسبوق، اليوم ليتجاوز سعر صرف الدولار 930 ريالًا.

وقال أحد الصرافين في العاصمة المؤقتة عدن، مقر الحكومة: «يتم بيع الدولار الواحد بين 935 إلى 940 ريالا»، بحسب ما نشرته وكالة الأناضول التركية.

ويتوقع معنيون الاقتصاد اليمني، استمرار انهيار الريال جراء عزوف البعض عن شراءه لعدم وفرة العملة الأجنبية، ما يتطلب تدخلًا سريعًا وعاجلًا من الحكومة.

ومنذ تعويم العملة المحلية في 2017، يعتمد سعر صرف الريال على العرض والطلب في الأسواق، دون تدخل من البنك المركزي اليمني.

ويعاني المواطنين في كافة أرجاء اليمني بمناطق سيطرة مليشيات الحوثي في صنعاء المحتلة، ومقر الحكومة في العاصمة الممؤقتة، من ارتفاع ملحوظ في أسعار السلع جراء انهيار الريال.

وتظاهر مئات المواطنين في مدينة تعز، جنوب البلاد، اليوم احتجاجًا على تدهور الأوضاع المعيشية، في مشهد بات مألوفًا في شوارع المدن اليمنية خلال الأونة الأخيرة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى