تقاريرسلايدر

«انقلب السحر على الساحر».. لعنة كورونا تطارد الهندوس بعد اتهام المسلمين

كتب|| إسلام عاطف

تجاهلت الحكومة الهندية خلال الفترة الماضية لفيروس كورونا، وتم إجراء الإنتخابات وسمحت بالتجمعات الدينية الهندوسية فى البلاد، وهذا يعد السبب الرئيسي الذى أدى إلى انتشار الوباء فى البلاد.

نشرت صحيفة الجارديان البريطانية تقرير لها، طلب بعض الأطباء الهنود من الحكومة والمسؤولين خلال شهر مارس الماضي بعدم عقد مؤتمرات سياسية أو التجمعات الدينية وذلك بعد ظهور سلالة جديدة من الفيروس يعد أكثر انتشاراً وعدوه في البلاد .

التجمعات الدينية فى الهند

وأضاف التقرير أن الحكومة الهندية لم تهت بما تقدم به الأطباء، وحضر ملايين الأشخاص المؤتمرات السياسية والدينية بدون ارتداء كمامات أو اتباع التعليمات الصحية.

كما تظاهر الألآف من المزارعين ضد تعديلات السياسة الزراعية التي قام بها رئيس الوزراء ناريندرا مودي.

وتعد الهند ثاني أكبر دولة من حيث الكثافة السكانية في العالم، وتكافح الآن تفشي فيروس كورونا بعد انتشاره فى البلاد، وانهيار شبه كامل للمنظومة الصحية التى لم تعد تستطيع استقبال الحالات المصابة، ونقص حاد فى المواد الطبية.

وأفاد التقرير أن “السلالة الهندية” وصلت لأكثر من 17 دولة على الأقل من بينها بريطانيا وسويسرا وإيران، مشيرا إلى أن ذلك أدى إلى قيام عدة حكومات بإغلاق حدودها أمام المسافرين القادمين من الهند.

وتواجه الصحة الهندية نقص حاد فى الأدوية الطبية والأكسجين، ومناشدات من المواطنين إلى العالم عبر وسائل التواصل الاجتماعي للحصول على المساعدات الطبية.

نقص الأكسجين فى الهند

واكتظت محارق الجثث بأعداد هائل من وفيات كورونا، ويتم حرق الضحايا فى محارق غير مخصصة للضحايا بعد تزايد العداد، ومن خلال مشاهدة الصور التى تشعر كأنك ترى فيلم هوليوود.

اكتظاظ المحارق فى الهند بجثث وفيات كورونا

وفى العام الماضي وجهت الحكومة الهندية التهم للمسلمين بأنهم هم السبب فى نشر فيروس الكورونا، وعليه تم الاعتداء على كل من هو مسلم من قبل الشرطة ومليشيات RSS الإرهابية.

بالفيديو… الشرطة الهندية تعتدي على المسلمين وتتهمهم بنشر الكورونا

وقد منعت الحركات الهندوسية الإرهابية فى بداية شهر رمضان المسلمين من صلاة التروايح خوفا من انتشار الفيروس.

وبعد انتشار الفيروس فى البلاد خلال هذه الفترة الماضية تم فتح المساجد من قبل المسلمين وتحويلها إلى مستشفيات للحجر الصحى، وطلب منهم الصلاة والدعاء بأن يرفع الله البلاء.

وسجلت الصحة الهندية أرقام قياسية من الحالات المصابة خلال الفترة الماضية وتجاوز عدد المصابين الـ 400ألف حالة، في حين يعتقد الخبراء أن الرقم الحقيقي أعلى بكثير من الرقم المعلن.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى