اقتصادالأخبارسلايدر

اليابان تسعى للاستثمار السياحى وتكنولوجيا الطاقة الشمسية في ماليزيا

قال السيد محمد شافعى كبير وزراء ولاية صباح شرق ماليزيا إن العديد من الشركات اليابانية عبرت عن رغبتها في الاستثمار في قطاع السياحة وتطوير مجمعات الطاقة الشمسية عالية التقنية في الولاية.

وأضاف أن الشركات اقترحت أن تقوم بعض الجزر القريبة من كوتا كينابالو، عاصمة الولاية بما في ذلك جزيرة سولوج، بوضع استثماراتها في تطوير منتجعات سياحية بيئية مع مرافق فندقية.

وتابع يقول: “إن الشركات اليابانية راغبة في التطوير العقاري بقطاع السياحة لأنه من أولوياتها. إنه لا يوفر البنية التحتية مثل المنتجعات والفنادق (في الجزيرة المقترحة) فحسب بل أيضاً الكهرباء باستخدام تكنولوجيا الطاقة الشمسية “.

صرّح بذلك للصحفيين بعد تلقي دعوة مجاملة من مستثمرين من اليابان بقيادة نيكو دوه، الرئيس التنفيذي لشركة Wanoyu Global Co.Ltd  في مكتبه اليوم.

على الرغم من ذلك،فإن حكومة الولاية ستبحث أولاً اقتراح بناء منتجع في جزيرة سولوج، حيث كانت الجزيرة من بين الحدائق البحرية الخمسة المحمية تحت حدائق صباح.

وقال: هذه مساحة وفرصة (بالنسبة لصباح) لأنها ستجلب بالتأكيد (المزيد) من السياح من اليابان للتمتع بهذه الولاية”.

واستدرك يقول: “لكننا نحتاج إلى تعمق هذا الأمر أولاً، بما في ذلك النظر في أفضل السبل لجلب الاستثمار إلى الجزيرة لأنه محمي بالحدائق البحرية”.

وفي تطور متصل، أفاد شافعي أن الشركات اليابانية أيضاً دعت حكومة الولاية إلى توفير 10 هكتارات من الأراضي لتطوير مزرعة الطاقة الشمسية.

وأضاف أنهم حريصون على الاستثمار في الزراعة العضوية مثل بيض الدجاج في صباح.

وفي المقابل قال نيكو، المتحدث باسم جميع شركات الاستثمار اليابانية، إنه يأمل في الحصول على التعاون والدعم الكاملين من حكومة صباح في خططها لجلب التكنولوجيا المتقدمة من اليابان إلى هذه الولاية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى