الأخبارسلايدر

“النواب” الأمريكي تقر قانونًا لمعاقبة هذه الدول

أقر مجلس النواب الأمريكي مساء الثلاثاء باغلبية ساحقة، مسودة قانون تفرض من خلاله عقوبات جديدة على كوريا الشمالية وإيران وروسيا، وتمنع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من رفع العقوبات عن الأخيرة دون موافقة الكونغرس.

وحصدت المسودة الجديدة للقانون التي لا زال عليها المرور عبر مجلس الشيوخ الأمريكي قبل أن تذهب إلى مكتب الرئيس الأمريكي لاكتساب قوة القانون، على تأييد 419 عضواً في المجلس من مجموع 435، ومعارضة 3 جمهوريين فقط.

ومن المتوقع أن تجد مسودة القانون تأييداً واسعاً لدى مجلس الشيوخ، بما يكفي لمنع الرئيس الأمريكي من استخدام حقه في النقض (الفيتو).

وحتى تتجاوز مسودة اي قانون قدرة الرئيس على استخدام حق الفيتو، ينبغي حصولها على تأييد ثلثي اعضاء مجلسي الشيوخ والنواب، كلا على حدة.

وجاءت مسودة القانون المكونة من 184 صفحة، في رد على نشاطات موسكو العسكرية في اوكرانيا وسوريا.

وتشترط المسودة التي اطلع عليها مراسل الاناضول، على الرئيس الأمريكي تقديم تقرير إلى الكونغرس بغرفتيه (الشيوخ والنواب)، يشرح لهم فيها اسباب وقف تنفيذ او الغاء العقوبات المفروضة على روسيا، على ان يرد اعضاء الكونغرس على مذكرة الرئيس خلال فترة لاتتجاوز 30 يوماً.

ويمنع مشروع القانون اي سفن تملكها دولة كوريا الشمالية او دول ترفض الانصياع لقرارات مجلس الأمن المتعلقة بالعقوبات المفروضة عليها من المرور في المياه الاقليمية الأمريكية أو الرسو في الموانئ الأمريكية.

وعلى الصعيد الإيراني، فشملت العقوبات فرض جزاءات على المتورطين في برنامج الصواريخ البالستية الايرانية وكل من يتاجر معهم، ويحتوي المشروع كذلك على فقرة تفرض عقوبات على الحرس الثوري الايراني وحظر بيع الاسلحة لهم.

ويتوقع عضو مجلس الشيوخ الأمريكي اد رويس أن تتم المصادقة على القانون من قبل ترامب قبل ان يدخل الكونغرس في إجازته التشريعية في اغسطس المقبل.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى