الأخبارسلايدرسياسة

النهضة التونسية تعلن رفضها تأجيل الانتخابات

عبّرت حركة النهضة التونسية، الإثنين، عن رفضها تأجيل الانتخابات، نافية مشاركتها في مناقشة ترتيبات أو تفاهمات مع أي جهة كانت تتعلق بتأجيل الاستحقاق الانتخابي.

جاء ذلك في بيان لحركة النهضة، الاثنين.

وبحسب هيئة الانتخابات التونسية تُجرى الانتخابات التشريعية في 6 أكتوبر المقبل فيما يجرى الدور الأول للانتخابات الرئاسية في 17 نوفمبر.

وأكدت النهضة “نفيها القطعي بأن تكون شاركت بصورة مباشرة أو غير مباشرة في مناقشة ترتيبات أو تفاهمات مع أي جهة كانت تتعلق بتأجيل الاستحقاق الانتخابي”

يأتي توضيح النهضة “تبعا لما تمّ تداوله على بعض المواقع الالكترونية والإعلامية من مواقف منسوبة لحركة النهضة مفادها انخراطها في نقاشات تتعلق بتأجيل الانتخابات التشريعية والرئاسية” وفق ما جاء في البيان

وعبّرت النهضة عن “رفضها للتأجيل والتزامها الكامل بالمواعيد الانتخابية التي أعلنتها الهيئة العليا المستقلة للانتخابات، باعتبار ذلك استحقاقا دستوريا وكسبا مهما للانتقال الديمقراطي وشرطا لاستكمال نجاحه وحفاظا على مصداقيته.”

ودعت النهضة” مختلف القوى السياسية والمدنية وجميع المؤسسات المعنية بالإعداد للانتخابات والعمل على توفير كل المناخات الملائمة لانجاز هذا الاستحقاق الانتخابي الهام”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى