الأخبارسياسة

النفيسي :واشنطن مهتمةبتحويل إيران لحليف استراتيجي لكسر ظهر العرب  

أكد الدكتور عبدالله النفيسي المفكر السياسي الكويتي أن الولايات المتحدة مشغولة منذ فترةً بتحويل إيران إلى حليف إستراتيجي في المنطقةً تكون مهمته كسرظهر العرب بدون تكليف إسرائيل بمهمةً فوق طاقتها…

وغرد النفيسي علي توتير قائلا : هناك مؤشر لترحيب الغرب بدور متصاعد لإيران في المنطقة يتزامن مع الإنسحاب العسكري الأمريكي من المنطقة وأجواء الثقة التي تحيط بتصريحات عراقجي كبير المفاوضين الإيرانيين يشير إلى أن ثمة عاصمة عربية خامسةً ستسقط في حضن إيران إضافة لبغداد ودمشق وبيروت وصنعاء .

واستدرك المفكر السياسي الكويتي قائلا :من  السذاجة التوهّمً بأن مفاوضات ( النووي) تبحث في التفاصيل الفنية العلمية للموضوع وكفى. هي – ومنذ أيام أوباما- تتطرّق للإطار السياسي والاستراتيجي للموضوع وضمن ذلك ( دور إيران المرسوم) في المنطقةمعتبرا أن انتخاب إبراهيم رئيسي مؤشر على ترحيب الغرب به كبديل لخامنئي مستقبلاً …يتبع

ووصف النفيسي إنتخاب إبراهيم رئيسي بأنه نذير شؤم لا شك في ذلك. فالرجل مشهور بأنّه من  المتشددين المتطرّفين في المعسكر الأصولي الحاكم في إيران مرجحا أن ينعكس وجوده في السلطة علي  سياسات أيران القادمة في الخليج العربي نحو مزيد من التشدُّد وربما الدموية في العراق وسوريا ولبنان واليمن والخليجً العربي.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى