اقتصادالأخبارسلايدر

النفط يهبط ٢% بفعل ارتفاع الدولار وقيود كورونا في الصين

هبطت أسعار النفط ما يزيد عن 2% اليوم الاثنين، لتواصل خسائرها الكبيرة التي تكبدتها الأسبوع الماضي على خلفية ارتفاع الدولار الأمريكي، ومخاوف من احتمال انتكاس التعافي العالمي للطلب على الوقود جراء قيود جديدة لمواجهة جائحة فيروس ”كورونا“ المستجد في آسيا، وعلى الأخص الصين.
وهبطت عقود خام برنت الآجلة 1.52 دولار أو ما يعادل 2.2 % إلى 69.17 دولار للبرميل بحلول الساعة 06:57 بتوقيت غرينتش، بعد أن هبطت ستة بالمئة الأسبوع الماضي، في أكبر خسارة تتكبدها في أربعة أشهر.
وتراجعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 1.64 دولار أو ما يعادل 2.4 % إلى 66.64 دولار للبرميل، بعد أن انخفضت قرابة سبعة بالمئة الأسبوع الماضي في أكبر تراجع في تسعة أشهر.
وقال جوردون رامزي، المحلل لدى آر.بي.سي: ”المخاوف بشأن تراجع محتمل للطلب العالمي على النفط عاودت الظهور مجددا مع تسارع معدلات الإصابة بالسلالة دلتا“.
وأشار محللو إيه.إن.زد إلى قيود جديدة في الصين، ثاني أكبر مستهلك في العالم للنفط، كعامل رئيسي يضفي ضبابية على آفاق نمو الطلب.
وشملت القيود إلغاء رحلات طيران، وتحذيرات صادرة عن 46 مدينة من السفر، وقيودا على المواصلات العامة وخدمات سيارات الأجرة في 144 من المناطق الأسوأ تضررا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى