تقاريرسلايدر

المستشار محمد سليمان  لرئيس نادي القضاة : من أهان القضاء ؟

 

 

دار القضاء العالي

رد المستشار محمد سليمان الرئيس السابق بمحكمة سوهاج الابتدائية  بقوة علي تغريدة لرئيس نادي القضاة المستشار محمد عبدا لمحسن يشيد  فيها بأحكام القضاء التي صدرت أمس ضد مجموعة من السياسيين في قضية إهانةالقضاة مثمنا بشدة دور مجلس إدارة نادي القضاة السابق المستشار أحمد الزند ودفاعه عن هيبة القضاة.

وخاطب المستشار سليمان رئيس نادي القضاة  بالقول :  لقد فزعت من كتابكم الذي وجهتم فيه التحية لأحمد الزند – أكبر مسيء للقضاء المصري – لدفاعه عن هيبة القضاء عقب صدور الحكم في قضية إهانة القضاء متابعا  مصدر فزعي ألا يكون قد تناهى إلى سمعكم اتصال الزند بتوفيق عكاشة ليحييه على شجاعته عقب حديثه الذي أهان فيه القضاء – و هو الحديث الذي حوكم عكاشة بسببه و قضي بسجنه ثلاث سنوات –

وووجه سليمان الصادر يحقه حكم بالعزل من مجلس التأديب الأعلى لتوقيعه علي بيان يرفض فيه الإطاحة بالرئيس المعزول محمد مرسي وانتهاك إرادة الشعب المصري عبر 5استحقاقات انتخابية  تساؤلا للمستشار عبدالمحسن ألم يأتيك  نبأ أراضي الدولة بالحمام . أو أن تكون قد غاب عن ذاكرتك الأستقواء بأوباما أولم تر العلاقة  بتمرد و مخالطة المشبوهين في وقفات على أعتاب دار القضاء العالي و على منصة الجمعية العمومية لقضاة مصر .

ومضي سليمان إلي القول مخاطبا رئيس نادي القضاة : أو لم تسمع عن تآمره على مصر و شعبها أو لا تدري كم العداء الذي خلقه بين القضاة و عموم الشعب متسائلا أصدقني القول هل أنت حقا تصدق نفسك فيما كتبت ؟؟؟ألا تدري إلى اليوم من الذي حقاً أهان القضاء ؟

وواصل المستشار سليمان تساؤلاته للمستشار عبدا لمحسن  هل هو الرئيس الذي تظاهر عام 2005 تضامناً معكم فاعتقلوه ؟؟هل هم أعضاء البرلمان الذين أنتخبهم الشعب فسعوا لإرساء قواعد عدل حقيقي يضرب على يد الظالم و ينتصر للمظلوم ؟؟

المستشار الخضيري

وفيما يتعلق بالحكم الصادر ضد المستشار محمود الخضيري بإهانة القضاء  واستمر القاضي سليمان في توجيه تساؤلاته لرئيس نادي القضاة دون أن يذكر الخضيري بشكل مباشر   هل هو القاضي الذي شارف على الثمانين من عمره أفناها دفاعاً عن استقلالكم تستعينون بكتبه في أحكامكم .. اليوم اكتشفتم أنه أهانكم ؟؟؟ و كيف أهانكم ؟؟ عندما صرح أن هناك 300 قاضي لا يصلحون للقضاء ؟؟؟ ألم ترى الزند و عصبته يا رجل ؟؟ انظر إلى من حولك حتى في دائرتك الضيقة و حكّم ضمير القاضي ؟؟

وعدد سليمان عدد من المخالفات التي ارتكبها قضاة مازالوا في سلك القضاة كان الأولي إقصاءهم منها بدلا من الكيد لشرفاء القضاء قائلا ألا ترى مخاطبا عبدالمحسن  أن من استولى على أراضي الحزام الأخضر قد أهان القضاء و ليس من طالب بإصلاحه ؟؟ألا تتفق معي أن من تدخل لدى دائرة في قضية منظورة أمامها أجدر بتلك العقوبة ؟؟و ألا تشاركني الرأي أن من تلقى الهدايا بمناسبة عمله أولى بأن يوصم بذلك ؟؟

وعاد القاضي السابق بمحكمة سوهاج الابتدائية في توجيه التساؤلات لرئيس نادي القضاة قائلا :ألا تعتقد أن من وقف على منصة تمرد يهتف بإسقاط رئيس منتخب بإرادة شعبية حرة و نزيهة كان أجدر بأن يقف خلف الأسوار ؟؟و ألا تظن أن من تستر على أكبر مذبحة في تاريخ مصر كان أنسب حتى أن يذكره التاريخ بالعار ؟؟و ألا تعتقد أن من منعكم من عقد جمعيتكم العمومية استجابة لتعليمات الأمن كان أنسب أن يحاكم بإهانة القضاء ؟؟أم أنكم تصرون على إغفال موجبات العقل و التفكير و خداع النفس و إتباع الهوى ؟؟

واختتم سليمان تساؤلاته بالقول مخاطبا المستشار عبدا لمحسن  :كنت أنتظر منك بياناً يرفض تدخل ترامب في قضائكم بتعليمات يصدرها تنفذ فوراً بل و يعلن ذلك على الملأ ؟؟وكنت أنتظر منك بيانا يرفض ظلماً استشرى داخل جدرانكم حتى أزكم الأنوف ؟؟كنت أنتظر منك بياناً و فعلاً ترفض فيه تجاهل طلبكم لمقابلة الجالس في الاتحادية … تجاهل حتى باعتذار عن اللقاء ؟؟؟ أتدري لماذا تجاهلكم ؟؟؟ لأنه كان يعلم أنكم ممن تنطلي عليه ألاعيب الزند و زعامته الزائفة و بطولاته المزعومة .

 

قضاة البيان

 

وخلص المستشار سليمان الصادر بحقه حكم بالعزل من منصة القضاء :الحمد الله الذي أخرجنا من هذه القرية و نحن على الحق ثابتين و بالعدل متمسكين و للزند معادين و بكرامتنا متشبثين و بقول الحق جاهرين من غير حول منا و لا قوة .

وكان المستشار محمد عبدا لمحسن رئيس نادي قضاة مصر  قد كتب تغريدة علي شبكة التواصل الاجتماعي علق خلالها علي الأحكام التي صدرت بحق عشرات السياسيين بتهمة إهانة القضاء قائلا :إهانة القضاء جريمة لا تسقط من أذهان القضاة ولعنتها تطارد مرتكبيها وإن طال أمد القصاص منهم ..

ووجه المستشار عبدا لمحسن تحية لمجلس إدارة نادي القضاة السابق برئاسة المستشار أحمد الزند وكل من ساهم في التصدي بالدفاع عن هيبة القضاء وملاحقة من أهانوه في ظل حالة الانفلات التي مرت بها البلاد إلي أن صدر حكم القضاء العادل في أكبر قضية لإهانة القضاء

واختتم تغريدته قائلا :سيظل القضاء المصري شامخا يزدود عنه قضاته الشرفاء

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى