الأخبارسلايدرسياسة

المخابرات الأمريكية تتوقع سيطرة طالبان على العاصمة كابول خلال 90 يوما

قال جنرال أمريكي، اليوم الأربعاء، إن تقييم المخابرات الأمريكية يفيد الآن بأن حركة طالبان قد تعزل العاصمة الأفغانية كابول عن بقية أنحاء البلاد خلال 30 يوما وربما تسيطر عليها خلال 90 يوما.
وأضاف المسؤول، الذي اشترط عدم الكشف عن هويته لـ“رويترز“، أن التقييم الجديد يستند إلى المكاسب السريعة التي تحققها طالبان في أنحاء البلاد.
وكان نائب أفغاني، أفاد اليوم الأربعاء، بأن حركة طالبان استولت على مدينة فايزاباد في شمال أفغانستان، وهي تاسع عاصمة ولاية تسيطر عليها الحركة في أقل من أسبوع.
وقال النائب ذبيح الله عتيق: ”كانت القوات الأمنية لا تزال تقاتل عناصر طالبان منذ عدة أيام، لكنها تعرضت لضغط شديد.. طالبان استولت على المدينة الآن، والجانبان تكبدا خسائر فادحة“.
وكانت وزارة الخارجية الأمريكية أعلنت أمس الثلاثاء، أن المبعوث الأمريكي لأفغانستان زلماي خليل زاد توجه إلى قطر حيث ”سيحث طالبان على وقف هجومها العسكري والتفاوض على تسوية سياسية“.
وقالت الوزارة: ”في عدة جولات من الاجتماعات على مدى ثلاثة أيام، سيسعى ممثلون من دول في المنطقة وما وراءها وكذلك من منظمات متعددة الأطراف لخفض العنف واستخلاص التزام بعدم الاعتراف بحكومة تُفرض بالقوة“.
وباتت طالبان التي تحقق تقدما بوتيرة متسارعة منذ بدء انسحاب القوات الأجنبية تسيطر على عواصم تسع ولايات من أصل 34 تضمها أفغانستان، بينها سبع من عواصم الولايات التسع في الشمال.
ومن المفترض أن ينجز انسحاب القوات الأجنبية بحلول الـ31 من أغسطس، بعد 20 عاما على غزو القوات الدولية بقيادة الولايات المتحدة أفغانستان إثر هجمات الـ11 من سبتمبر 2001.
وكانت وسائل إعلام نقلت أخيرا عن المتحدث باسم حركة طالبان قوله إن ”الحركة ستقتحم المدن الأفغانية بما في ذلك كابول للإطاحة بالحكومة حال فشلت مفاوضات السلام“.
وكان الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، قرر سحب القوات الدولية من أفغانستان. وأرجأ خلفه جو بايدن الموعد النهائي للانسحاب لبضعة أشهر، إلا أن القوات الأمريكية والأجنبية ستغادر بحلول نهاية أغسطس.
وخلال الأسابيع الأخيرة، أوضحت إدارة بايدن أن واشنطن ستحافظ على ”دعمها“ الحكومة في كابول، خصوصا في ما يتعلق بالتدريب العسكري، لكن بالنسبة إلى بقية الأمور، على الأفغان أن يقرروا مصيرهم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى