الأخبارسلايدرسياسة

المجلس العسكري بمالي يفرج عن المعتقلين السياسيين وضباط بالجيش

المجلس العسكري بمالي يفرج عن المعتقلين السياسيين وضباط بالجيش

قال نائب الرئيس المؤقت في مالي الكولونيل عصيمي جويتا ، أنه تم الإفراج عن كل السياسيين والمسئولين العسكريين المحتجزين خلال عملية الانقلاب.

وأكد الكولونيل عصيمي جويتا خلال تصريحات لمحطة راديو مالي العام: إن من بين المفرج عنهم رئيس الوزراء السابق بوبو سيسي، والرئيس السابق للجمعية الوطنية موسى تيمبين، ووزير الدفاع السابق ابراهيما داهيرو ديمبلي، ووزير الأمن السابق مبيمبا موسى كيتا، وكذلك رئيس الأركان السابق عبدالله كوليبالي.

وأضاف جويتا، إن عملية إطلاق سراح المحتجزين تمت بالأمس الأربعاء.

وجاء هذا الإعلان بعد يومين من رفع المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا “إيكواس” العقوبات المفروضة على مالي في أعقاب الانقلاب العسكري في 18 أغسطس، الذي أطاح بالرئيس السابق إبراهيم بوبكر وحكومته.

وضغطت مجموعة (إيكواس) على الحكومة المؤقتة الجديدة في مالي من أجل الإفراج عن كل العسكريين والمدنيين الذين تم إلقاء القبض عليهم خلال الانقلاب.

ومن المتوقع أن تجري الحكومة الانتقالية انتخابات في غضون 18 شهرا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى