الأخبارسياسة

المجلس الأعلي للدولة يطالب باستئناف المسار الدستوري الليبي

دعا المجلس الأعلى للدولة الليبي “نيابي- استشاري”، الإثنين، مجلس النواب إلى استئناف محادثات المسار الدستوري، للتوصل إلى توافق يسمح بإجراء الانتخابات المقبلة في موعدها..

جاء ذلك في خطاب وجهه المجلس إلى البرلمان، وفق صفحة المجلس على “فيسبوك”.

وفي ينايرالماضي، أنهت اللجنة الدستورية اجتماعات في مدينة الغردقة المصرية باتفاق مبدئي على إجراء استفتاء على مشروع مسودة الدستور، استعدادا لانتخابات برلمانية ورئاسية مقررة في 24 ديسمبر/ كانون الأول المقبل.

ومخاطبا البرلمان، قال المجلس الأعلى للدولة: “ندعوكم لاستئناف الحوار تأسيسا على مخرجات الغردقة للوصول إلى توافق حول المسار الدستوري”.

وثمة انقسام في ليبيا بين فريق يتمسك بإجراء الاستفتاء على مسودة الدستور قبل الانتخابات، وآخر يدعو إلى تأجيله؛ بدعوى ضيق الوقت ووجود عقبات لوجستية، مع إقرار قاعدة دستورية مؤقتة تُجرى الانتخابات وفقا لها.

وأوضح المجلس أن هذا يأتي بعد عدم الوصول إلى توافق في ملتقى الحوار السياسي الليبي، الذي عُقد في جنيف بين 27 يونيو الماضي و2 يوليو الجاري بخصوص المسار الدستوري المؤدي لانتخابات.

وخلال لقاء مع مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا، يان كوبيتش، قبل أسبوع، دعا رئيس المجلس الأعلى، خالد المشري، إلى اعتماد مخرجات “الغردقة” كقاعدة دستورية، باعتبارها تراعي الاستفتاء على مشروع الدستور والالتزام بالمواعيد المحددة

 

 

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى