الأخبارسلايدر

القوات المسلحة المصرية ترد على تصريحات إثيوبيا حول سد النهضة بـ “بيان”

أعلن الجيش المصري أن الفريق محمد فريد رئيس أركان حرب القوات المسلحة انهى زيارة إلى الكونغو الديمقراطية والسودان بحث خلالها تطورات الموقف الإقليمي، في وقت تتصاعد فيه اللهجة الخطابية من إثيوبيا حول سد النهضة

ويأتي الإعلان عن هذه الزيادة بعد تصريحات لإثيوبيا اعتبرتها مصر استفزازية حول سد النهضة، مما اعتبره البعض ردا على بيان إثيوبيا.

وذكر المتحدث باسم القوات المسلحة المصرية أن فريد ناقش مع نظيره الكونغولي الفريق أول مبالا موسينسي تطوير التعاون العسكري في مجالات التدريب والتأهيل ونقل الخبرات والإرتقاء بالقدرات العسكرية لكلا البلدين.

كما بحث فريد مع نائبة وزير دفاع جمهورية الكونغو الديمقراطية، تطورات الموقف الإقليمي والتحديات الأمنية العابرة للحدود والقضايا المؤثرة على الأمن القومى للبلدين، ووقع الجانبان خطاب ” نوايا ” لتطوير التعاون الثنائي في مجال الدفاع فى ضوء عمق الروابط التي تجمع البلدين.

كما بحث رئيس أركان حرب القوات المسلحة المصرية مع الفريق أول ركن محمد عثمان الحسين رئيس هيئة الأركان المشتركة السودانية، العمل المشترك لتجاوز الأزمات والتحديات خلال المرحلة بما يدعم رؤى القيادات السياسية والعسكرية بالبلدين لتحقيق التنمية المستدامة والإستقرار بالمنطقة، واتفق الجانبان على تعزيز التعاون في المجالات العسكرية.

من جانبه أكد فريد ضرورة تبادل المعلومات الإستخباراتية مع الجانب السوداني فيما يتعلق بالمصالح المشتركة.

تأتي زيارة فريد إلى الكونغو الديمقراطية والسودان جارتي إثيوبيا على وقع أزمة كبيرة مع أديس أبابا على خلفية أزمة سد النهضة وسط تصعيد كبير مع القاهرة والخرطوم بسبب تعطل المفاوضات و”التصريحات الاستفزازية” لإثيوبيا كما وصفها وزير الخارجية المصري سامح شكري.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى