الأخبارسلايدرسياسة

القصف الشديد على غوطة دمشق يمنع صلاة الجمعة

تسبب القصف الشديد الذي تتعرض له مدن وبلدات غوطة دمشق الشرقية من إقامة صلاة الجمعة اليوم.

وأصدرت مديرية شؤون المساجد والأوقاف بيانًا اليوم جاء فيه “نظرًا للوضع الأمني المضطرب حاليًا في الغوطة الشرقية، وبسبب استهداف النظام المتعمد للأحياء السكنية بما فيها المساجد فقد تقرر إلغاء صلاة الجمعة اليوم”

ونادت مكبرات الجوامع في مدن وبلدات الغوطة قبل الصلاة، اليوم، بعدم إقامة صلاة الجمعة في الجوامع.

وتتعرض الغوطة الشرقية لدمشق، منذ 29 ديسمبر الماضي، لقصف عنيف من طائرات النظام ومدفعيته، ما أسفر عن وقوع عشرات القتلى والجرحى.

وتسبب قصف النظام وحلفائه (الروس) على مناطق سيطرة المعارضة خلال السنوات الماضية في إلغاء صلاة الجمعة أكثر من مرة، خوفًا على حياة المصلين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى