الأمة الثقافية

القاهرة: مجمع الخالدين يستعين بباحثي المكافأة لسرعة إنهاء المعجم الكبير

 

اجتمع الدكتور حسن الشافعي، رئيس مجمع اللغة العربية بالقاهرة، والأمين العام للمجمع الدكتور عبد الحميد مدكور، بفريق الباحثين والمحررين المجمعيين العاملين في الحقل المعجمي؛ لمناقشة آليات تسريع العمل في مشروع المعجم الكبير للانتهاء منه في أقرب وقت، وذلك من خلال تسريع عملية الإعداد المعجمي، وزيادة الإنتاج اللغوي الصادر عن اللجان المجمعية.

وخلال الاجتماع جرى الاتفاق على مضاعفة الأعداد، ومن ثَم الإنتاج، من خلال العمل في غير الأوقات الرسمية، والاستعانة بباحثين من خارج المجمع (بنظام المكافأة) لزيادة عدد العاملين في الحقل المعجمي.

ووفقا لبيان عبر الصفحة الرسمية للمجمع على “فيس بوك“، فإن عملية الإعداد تسير وفق آليات معجمية، تبدأ بـ”تحرير المواد المعجمية” من خلال المصادر التي حددها منهج المعجم الكبير منذ بدء العمل فيه، ثم تخضع تلك المواد لـ”مراجعة دقيقة” من خلال لجان تحضيرية، تمهيدًا لعرضها على اللجان المجمعية للمناقشة.

وأوضح البيان، أنه وبعد إجازة تلك المواد، يُجمع بعضها إلى بعض، وتُرسل إلى أعضاء المجمع من العرب والمستشرقين للنظر فيها، قبل عرضها على مؤتمر المجمع السنوي.

وبعد العرض على المؤتمر، تأخذ تلك المواد صك الاستعمال والإجازة بموافقة دولية من علماء اللغة في مصر والعالم، حسب قانون المجمع، لتتسلمها بعد ذلك لجان التنسيق قبل الدفع بها إلى المطابع.

بينما تخضع المواد اللغوية المُجازة، لعملية مُراجعة أخيرة، في أثناء تجارب الطباعة، لإخراجها إلى القارئ العربي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى