الأخبارسلايدر

العراق.. جرحى بانفجار في “الأعظمية” يستهدف زوارًا شيعة

الأمة| شهدت منطقة الأعظمية شمال يغداد سقوط جرحى في حصيلة أولية لانفجار قنبلة يدوية استهدفت زوار الإمام الكاظم، فيما يخشى أن يتسبب الحادث في فتنة طائفية بين العراقيين.

ووصل رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي إلى جسر الإئمة في الأعظمية عقب الانفجار الذي استهدف جسر الأعظمية.

خلية الإعلام الأمني أعلنت في حصيلة أولية “إصابة ثمانية مدنيين بانفجار رمانة يدوية في مكب للنفايات قرب جسر الائمة في الاعظمية”.

https://twitter.com/mohamadsalim_89/status/1369007014756638721

وقالت إن “جموع الزائرين مازالت تواصل مسيرتها بانسيابية عالية لإحياء ذكرى استشهاد الامام الكاظم عليه السلام”.

وذكر شهود العيان إن عدد الضحايا مرتفع وأن هناك قتلى.

من جهة أخرى نقلت الوكلة الوطنية العراقية للأنباء عن مصدر أمني أنه تم القبض على متهمين اثنين بالانفجار الذي وقع مساء اليوم قرب جسر الائمة من قبل الزوار والقوات الأمنية.

ويأتي الحادث في الوقت الذي يجري فيه بابا الفاتيكان فرانسيس زيارة إلى العراق.

وشكك نشطاء في أن حادث الأعظمية مفتعل والغرض منه إحداث فتنة طائفية بين الشيعة والسنة في العراق.

وقال المتحدث باسم المجمع الفقهي مصطفى البياتي، إن “حادث جسر الأئمة رسالة إجرامية حملها المجرمون، ليفرقوا الصف العراقي. واهمون أيها المجرمون لن تفرقوا العراقيين مرة أخرى”.

وعلق عمار الحكيم زعيم تيار الحكمة قائلا “إن مساعي الإرهاب في إنعاش الفرقة والفتنة الخائبة التي أعلن شعب العراق منذ سنوات موتها واندثارها الى غير رجعة اوهن من أن تنال من عزيمة الزائرين المتوجهين الى مرقد كاظم الغيظ “ع” نستنكر الاعتداء الإرهابي الذي استهدف الزوار الكرام سائلين العلي القدير أن يمن على الجرحى بالشفاء العاجل”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى