الأخبارسياسة

“العدالة والتنمية “يكشف تطورات العلاقات التركية المصرية

أكد  حزب “العدالة والتنمية”، الحاكم في تركيا، وجود تطورات العلاقة مع مصر، مشيرا إلي استمرار التواصل بين  استخبارات البلدين على تواصل.

وقال عمر جليك  المتحدث باسم حزب “العدالة والتنمية” التركي، ، إن العلاقات مع مصر متجذرة، موضحا أن استخبارات البلدين تواصل محادثاتها حول المسائل الأمنية، رغم انقطاع العلاقات بين البلدين،

وأضاف أن “المحادثات التي بدأت بين أجهزتنا الاستخبارية انتقلت إلى إطار وزارة الخارجية”، متابعا: “من الآن فصاعدا، سيتم اتخاذ خطوات تمكننا من التركيز على قضايا ملموسة من خلال المحادثات المتبادلة والمشاورات”.

وأوضح  جليك أنه لدى تركيا ومصر أمور عليهما القيام بها بشأن العلاقات الثنائية، والتباحث بخصوص ليبيا ومستقبلها، والبحر المتوسط، ومستقبل العلاقات بين البلدين، مؤكدا أن تركيا تحمل “نهجا إيجابيا” بهذا الخصوص.

وفي مارس الماضي، أعلنت تركيا استئناف اتصالاتها الدبلوماسية مع مصر، كما وجهت لوسائل الإعلام المصرية المعارضة العاملة في الأراضي التركية، بينها تابعة لجماعة “الإخوان المسلمين”، بتخفيف النبرة تجاه السلطات في القاهرة.

وخلال 5 و6 مايو الماضي، أجرى وفد تركي برئاسة نائب وزير الخارجية، سادات أونال، خلال أول زيارة من نوعها منذ 2013، محادثات استكشافية في القاهرة مع مسؤولين مصريين قادهم نائب وزير الخارجية، حمدي سند لوزا.

 

 

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى