أمة واحدة

الشركات الفرنسية تعلن عن خسائر فاضحة نتيجة المقاطعة

مقاطعة المنتجات الفرنسية

أعنلت شركة توتال وشركة رينو عن خسائر فاضحة، نتيجة قطع المنتجات الفرنسية بسبب ما نشرته الصحف عن الإساءى للرسول الكريم.

فيما ارجعت الشركات الفرنسية بأن هذه الخسائر نتيجة انتشار فيروس الكوورنا المستجد “كوفيد19″، وقدرت شركة توتال الخسارة بـ 7.3 مليار دولار في سنة 2020، وكذلك خسرت رينو 8 مليار يورو.

ومازال هاشتاج #مقاطعة_المنتجات_الفرنسية يتصدر  مواقع التواصل الاجتماعى فى العديد من الدول العربية والإسلامية نصرة للنبي “صلى الله عليه وسلم” بعد ما قامت الصحف الفرنسية بنشر رسوما مسيئة للنبي “صلى الله عليه وسلم”، وذلك رغم مرور 118 يوما على إطلاق حملات المقاطعة على مواقع التواصل.

وشهدت فرنسا خلال الفترة الماضية، نشر صور ورسوم كاريكاتورية مسيئة إلى النبي محمد، عبر وسائل إعلام، وعرضها على واجهات بعض المباني، ما أشعل موجة غضب في أنحاء العالم الإسلامي.

وقال الرئيس ماكرون في 21 أكتوبر الماضي، إن بلاده لن تتخلى عن “الرسوم الكاريكاتورية”، ما ضاعف موجة الغضب في العالم الإسلامي، وأُطلقت في بعض الدول حملات مقاطعة المنتجات والبضائع الفرنسية.

.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى