الأخبارسلايدرسياسة

السودان يعلن الطوارئ بهذه الولاية بعد سقوط عشرات القتلى

الأمة| فرضت السلطات المحلية بالسودان، أمس السبت، حالة الطوارئ في عدد من المناطق بولاية جنوب كردفان، على إثر نزاع قبلي أودى بحياة العشرات من المواطنين.

وأعلن والي جنوب كردفان، جنوب السودان، حامد البشير إبراهيم، فرض حالة الطوارئ في مناطق «قدير، الليري، تلودي، أبو جبيهة، أبو كرشولا وهبيلا».

وأوضح «إبراهيم» أن فرض حالة الطوارئ يأتي «لدرء الفتنة» والحفاظ على أرواح المواطنين والممتلكات، إثر نزاع قبلي أدى إلى سقوط قتلى وجرحى، على حد قوله.

وبحسب وكالة «الأناضول» التركية، فإن «نزاعا قبليا مسلحا جرى في الولاية أدى إلى مقتل 100 مواطن، وعشرات الجرحى وسط غياب كامل للأجهزة الأمنية».

وناشد والي جنوب كردفان، السلطات المحلية بسرعة القبض على «جميع الجناة والمتفلتين وكل من يشكل خطرا للسلم والأمن المجتمعي بالتحريض عبر وسائل التواصل الاجتماعي ونشر الشائعات وتداول الأنباء الكاذبة أو أي وسيلة يمكن أن تزيد من الفتنة وتثير النعرات».

يذكر أن ولاية جنوب كردفان، تشهد دائمًا -بصفة سنوية- سقوط قتلى وجرحى بالعشرات جراء المواجهات العنيفة التي تدور بالأسلحة بين المزارعين والرعاة بالتزامن مع موسم هطول الأمطار في المنطقة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى