الأخبارسياسة

الزمر : هكذا تكفل مبارك بحج ذوي شهيد الجماعة الإسلامية

 

الزمر ومبارك
الزمر ومبارك

 

 

وصف الشيخ عبود الزمر عضو مجلس شوري الجماعة الإسلامية قبول مجلس النواب لتأشيرات حج  من حكومة المملكة العربية السعودية هذا العام بأنه يفتقد الحكمة والوعي السياسي كونه فتح الباب أمام اجتهادات تعتبر هذه التأشيرات رشوة مقنعة للنواب بعد تصويتهم لسعودية “تيران وصنا فير “

 

ومضي الزمر قائلا في تصريحات خاصة لجريدة “الأمة الإليكترونية ”  : ما كان ينبغي مطلقا قبول هذه التأشيرات في ظل السجال السياسي الدائر بخصوص هوية “تيران وصنافير ” وبل كان من الأوجب إحالة هذا العدد الضخم من التأشيرات الي وزارة التضام الاجتماعي ليمتع بها ذوي ضحايا أعمال العنف وخصوصا من القوات المسلحة والشرطة والتفجيرات والحرائق وضحايا الإهمال الحكومي نتيجة حوادث قطات السكك الحديدية وغيرها

 

وتابع الزمر وهو مقدم مخابرات حربية سابق كان من الواجب استغلال هذا الكم من التأشيرات لترضية ذوي الضحايا بدلا من منحها للنواب للمتاجرة بها وتحقيق إرباح بالآلاف ثمنا لموافقة البرلمان علي سعودية تيران وصنافير

 

وحث الزمر الدكتور علي عبدا لعال رئيس البرلمان علي انزال أشد العقوبات بالنواب الذين تورطوا في التربح من تأشيرات الحج حتي يكون عبرة لغيرهم مشددا علي إمكانية إمكانية إسقاط عضوية النائب المتورط في بيع هذه التأشيرات .

 

وعاد الزمر عقود للوراء متذكرا حادث مقتل عضو الجامعة الإسلامية الشاب شعبان راشد عندنا أرداه مخبر في جامعة أسيوط قتيلا عند  قيامه بوضع ملصق يعلن فيه عن موعد ندوة للدكتور عمر عبد الرحمن أمير الجماعة الإسلامية الراحل حيث تدخل الرئيس المخلوع حسني مبارك وأمر بتخصيص طائرة مجهزة لنقل راشد للقاهرة لاستكمال علاجه إلا أن القدر لم يمهل الأخير ووافته المنية

 

وأردف الزمر خلافنا مع مبارك شديد جدا ومع هذا نذكر له حرصه علي معالجة تداعيات خطأ أجهزته الأمنية عندما قام بالتكفل بنفقات حج والد ووالدة الشاب شعبان راشد كجزء من ترضية الأسرة وتهدئه الخواطر بشكل يدل علي وعي سياسي لافت نذكره رغم مقتنا وازدرائنا لمبارك ونظام حكمه

 

ونبه  الزمر في نهاية تصريحاته إلي أن عقد مقارنة بين تعامل نظام مبارك في الاستفادة من تأشيرات الحج الممنوحة من حكومة المملكة العربية السعودية حكومة السيسي يصب في صالح الأول

 

وخلص إلي أن  هذا التصرف من مبارك ينم عن وعي سياسي وتمرس وخبره  وهو ما افتقده النظام الحالي عندما منح النواب الحرية في بيع التأشيرات وتحول معه موسم الحج الي موسم لتربح النواب من دماء الشعب  .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى