أمة واحدةسلايدر

الرياض توافق على إحياء النقل البحري لحجاج الهند

قال مختار عباس تقوي وزير الأقليات في الهند الإثنين، موافقة السعودية على خطة نيودلهي لإحياء النقل البحري للحجاج من مدينة مومباي الهندية (غرب) إلى مدينة جدة السعودية (غرب).

وقال الوزير في بيان نقلته صحيفة “ذا هندو” الهندية (غير حكومية) إنّ “القرار جاء بعد 23 عامًا من توقفه، لتخفيف تكاليف الحج الهائلة، ومساعدة الفقراء على أداء الحج”.

وجاءت تصريحات نقوي، عقب توقيعه اتفاق الحج السنوي مع مسؤولين سعوديين في مدينة مكة المكرمة، وفق المصدر ذاته.

وأشار نقوي إلى أن مسؤولي البلدين سيناقشان جميع الإجراءات الفنية اللازمة حتى يتمكن حجاج الهند من الحج عبر الطريق البحري في السنوات المقبلة.

وحتى عام 1995، كان النقل البحري لحجاج الهند يبدأ من مومباي على بحر العرب وصولًا إلى جدة على البحر الأحمر، عبر المرور بخليج عدن.

وفي السياق، أوضح الوزير الهندي أن موسم الحج المقبل سيشهد لأول مرة سفر السيدات بمفردهن، لأداء الفريضة دون محرم (مرافق)”.

وبحسب السياسة الهندية الجديدة، سيسمح للنساء فوق سن 45 عامًا بالسفر للحج في مجموعات من 4 نساء أو أكثر، وهو إجراء متعارف عليه في عدد من الدول.

يشار أن أكثر من ألف و300 امرأة تقدمن بطلب لأداء الحج دون “محرم”، وسيتم قبول سفرهن جميعًا دون الخضوع إلى “قرعة عشوائية”، بحسب ما أفاد الوزير الهندي.

وحسب إحصاء 2016، يبلغ عدد سكان الهند (ذات الغالبية الهندوسية) مليارًا و325 مليون نسمة منهم حوالي 154 مليون مسلم (14 بالمائة من السكان)، ما يجعل الهند أكبر دولة تضم أقلية مسلمة في العالم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى