الأخبارسلايدرسياسة

الرئاسي الليبي يعلن الطوارئ القصوى في محيط مطار معيتيقة

 

 

محيط مطار معتيقة

 

أدان المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الليبية، الاعتداء الذي وصفته بـ”المبيت”، والذي تعرض له محيط مطار معيتيقة الدولي، بمدينة طرابلس، اليوم الإثنين، مؤكدًا أن ما جرى هو عبث بأمن العاصمة، عرض حياة المسافرين، وسلامة الطيران للخطر، وأدى لترويع سكان المنطقة.

واعتبر المجلس الرئاسي، في بيان له، أن التصدي لهذا الاعتداء، جسد تلاحم المؤسسات العسكرية والأمنية، على اختلافها، حيث تضافرت الجهود لرد الاعتداء، انطلاقًا من الحرص على أداء الواجب وتحمل المسئولية الوطنية.

وأشار المجلس إلى أن الاعتداء كان يستهدف إطلاق صراح الإرهابيين من تنظيمات “داعش”، و”القاعدة”، وغيرهما من التنظيمات، من مركز احتجازهم الذي تشرف عليه قوة الردع الخاصة التابعة لوزارة الداخلية.

وأكد إعلان حالة الطوارئ القصوى في محيط مطار معيتيقة، وإلى أن تستكمل العمليات الأمنية تمامًا، مشيرًا إلى أن هناك عمليات تجري الآن لملاحقة الخارجين عن القانون المستهترين بالأمن وحياة المواطنين.

 

 

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى