أمة واحدةسلايدر

الذكرى الثانية لمذبحة المسجدين في نيوزيلندا

الذكرى الثانية لمذبحة المسجدين في نيوزيلندا
الذكرى الثانية لمذبحة المسجدين في نيوزيلندا

كتب: محمد سرحان

ماذا حدث؟

يوم الجمعة 15 مارس 2019.. كان مسلمون في نيوزيلندا يصلون الجمعة في مسجدين وقتل فيهما 51 مسلما. وأقيمت مراسم وطنية في نيوزيلندا يوم السبت الماضي لإحياء ذكرى ضحايا الهجوم على مسجدي كرايستشيرش عام 2019.

جاسيندا: واجبنا حماية مسلمي بلادنا

وأعلنت رئيسة وزراء نيوزيلندا جاسيندا أردرن خلال المراسيم أن من «واجب» بلادها حماية مسلميها، وأضافت: «الكلام لن يمحو الخوف الذي أصاب الطائفة المسلمة»، معتبرة أن النتيجة ينبغي أن تكون «أمة جامعة أكثر، أمة تفتخر بتعدديتها وتثمنها وتدافع عنها بشراسة حين يقتضي الأمر».

وأكدت أردرن أنها كانت في حيرة في اختيار الكلمات التي يجب استخدامها لإحياء ذكرى الهجومين ولم تكن هناك كلمات لتزيل الخوف أو الصدمة التي حدثت ذلك اليوم، وأضافت: «لكن بينما لا يمكن للكلمات أن تصنع المعجزات، فإنها تمتلك القدرة على المساعدة على التعافي. وهذا يعني أننا يجب أن نستخدمها بحكمة».

جاسيندا: واجبنا حماية مسلمي بلادنا
جاسيندا: واجبنا حماية مسلمي بلادنا

وأعربت رئيسة بلدية كرايستشيرش ليان دالزيل عن تقديرها لأولئك الذين أصيبوا في الهجمات و«كل من أصيب بصدمة بسبب ما رأوه وعانوه».

وقالت خلال المراسيم: «أشكر أولئك الذين شاركوا قصصهم. أعرف مدى الألم الذي يشعرون به بسبب ذلك»، وتابعت: «ومع ذلك، يتم زرع بذرة من الفهم في كل مرة يتم فيها مشاركة مثل هذه القصص. ومن خلال فهم ذلك، نرى أن الاختلافات أحياناً تحجب كل ما هو مشترك».

الألم لا يزال محسوساً

وتحدثت مها المدني، التي فقدت والدها علي محمد المدني (66 عاماً) في الهجوم، في المراسيم نيابة عن الشباب المسلمين المتضررين. وقالت المدني: «إن آلام فقدان هذه الأرواح الـ 51 لم تؤثر فقط على سكان كرايستشيرش، بل إن الألم مزق نيوزيلندا وبقية العالم ولا يزال محسوساً».

وروى تاميل أتاكوكوغو الذي أصيب في الوجه والذراعين والساقين أنه كان ينتظر لتلقي العلاج مع والد مقداد إبراهيم الطفل البالغ الثالثة من العمر حين علم أن الطفل توفي. وقال وهو يبكي: «بدا لي فجأة أن ألمي لا معنى له».

وقالت كيران منير التي قتل زوجها شهيد هارون محمود في الهجوم، خلال المراسيم، إن أفضل ما يمكن القيام به انتقاماً للهجوم هو «ألا نكون مثل العدو. أن نتعلم كيف ننهض بكرامة ونمضي قدما بأفضل ما يمكننا».

وكان قد تم إلغاء مراسيم إحياء الذكرى، العام الماضي جراء جائحة كوفيد-19.

وأوقف منفذ الهجوم برينتون تارانت المؤمن بنظرية تفوق البيض، بعد دقائق من الهجوم على مسجدي النور ولينوود. وحكم عليه في آب/أغسطس الماضي بالسجن المؤبد من دون الحق بالحصول على إفراج مشروط، في عقوبة غير مسبوقة في تاريخ هذا البلد.

لاقت الهجمات على المسجدين إدانات عالمية واسعة
لاقت الهجمات على المسجدين إدانات عالمية واسعة

وأوقفت الشرطة في كرايستتشيرش الأسبوع الماضي رجلا في الـ27 من العمر ووجهت إليه التهمة بإصدار تهديدات بالقتل استهدفت المسجدين.

موقع الجريمة

اقتحم الإرهابي مسجد «النور» و مركز «لينود» في مدينة «كرايستشيرش» فاستشهد في مسجد النور 44 مسلما وفي «لينود» 7 مسلمين، من أصول متنوعة.

المجتمع النيوزيلندي شعبيا ورسميا مثل نموذج إيجابي ومختلف في التعامل مع الكراهية تجاه المسلمين، فكانت حالة التعاطف والمشاركة كبيرة وواسعة حضرها مختلف مكونات الشعب النيوزيلندي.

أعلنت إدارة صحية في نيوزيلندا أن من بين المصابين أطفال
أعلنت إدارة صحية في نيوزيلندا أن من بين المصابين أطفال

خلال مراسم الذكرى الثانية

قالت رئيسة الحكومة «جاسيندا أرديرن»: واجبنا حماية المسلمين في بلدنا وأن نكون أمة جامعة أكثر تفتخر بتعدديتها.

من هو الإرهابي مرتكب الجريمة؟

هو مجرم أسترالي متطرف لديه كراهية وحقد تجاه المسلمين ويسير على خطى عصابات عنصرية قديمة كانت تكن العداء للمسلمين، فقام ببث جريمته على الإنترنت، وملأ الإرهابي سلاحه بعبارات عنصرية وتحريضية ضد المسلمين وكتب أسماء عصابات قديمة كانت تقتل في المسلمين قديما.

العقوبة: صدر ضده في أغسطس 2020 حكم بالسجن مدى الحياة دون عفو مشروط.

الإرهابي مرتكب الجريمة متطرف أسترالي
الإرهابي مرتكب الجريمة متطرف أسترالي
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى