الأخبارسياسة

الدرقاش استهداف خطوط المياه محاولة فاشلة لإرهاب مدينة مصراته

استنكر المحلل السياسي الليبي مروان الدرقاش العمل الإرهابي والإجرامي الذي استهدف خط تزويد المياه للمنطقة الوسطى وسعي لإرهاب مدينة مصراته والإضرار بها

وشدد الدرقاش في تدوينة له علي شبكة التواصل الاجتماعي “توتير ” علي  ضرورة أن يكون الأمن المائي أحد الشواغل الرئيسية للأجهزة الأمنية والعسكرية لأن العمل الإرهابي هو عمل مقصود ومدبر هدفه إرهاب مدينة مصراتة والإضرار بها وإذا لم تتحمل رئاسة الأركان العامة مسئووليتها في تأمين وحماية مصادر المياه فإن هذه الحوادث ستتكرر بشكل متواصل وربما تؤدي إلى انهيار منظومة المياه برمتها.

ووجه الدرقاش نداء لرئيس الحكومة  عبدالحميد الدبيبة أن يقوم بتكليف رئاسة الأركان العامة بتأمين وحماية إمدادات المياه ومعاقبة كل من تسول له نفسه إرهاب الليبيين عبر قطع المياه عنهم.

وفي تدويبنة أخري قال الدرقاش لنكن منصفين… أجواء الحرية التي يعيشها الليبيون” سبتمبريهم وفبرايريهم ” منذ فبراير 2011 حتى الآن لم يعشها ليبيٌ من قبل فيما عرفنا من حقب التاريخ.

زمضي للقول وإذا أردت الدليل فالتعليق مفتوح للجميع على هذا المنشور لتنتقد من تريد من حكام وسياسي البلد دون أن تخشى سجناً ولا مشنقةً، ولا شارع زيت.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى