الأخبارسياسة

الدبيبة : نسعي لإنشاء جيش ليبي موحد وإجراء انتخابات حرة ونزيهة

أكد  رئيس حكومة الوحدة الوطنية  الليبية عبد الحميد الدبيبة، خلال جلسات اليوم الأول  لمنتدى الأعمال الدولي “أمبروزيتي” المنعقد بمدينة تشيرنوبيو الإيطالية، أن طموح ليبيا يتمثل في إنشاء جيش موحد وقوات أمن قوية وضمان انتخابات حرة وشفافة.

وقال الدبيبة في كلمته ، إن “الهدف الأساسي لليبيا هو تحقيق حلمها الديمقراطي لذلك من الضروري قيادة البلاد نحو هذا الهدف النبيل بوسائل ديمقراطية لم تُعرف من قبل”، مضيفا أنه يجب حل “الاختلالات الهيكلية” المتراكمة منذ عقود من أجل تنمية البلاد.

ومضي رئيس حكومة الوحدة الوطنية الليبية  أن “ليبيا تمتلك ثروة هائلة وتعداد سكاني قليل وناتج محلي إجمالي محدود، لكن لديها اليوم احتياطي من النفط يقدر بأكثر من 40 مليار برميل”.

وتابع بأن “ليبيا بلد شاسع المسافة ويتمتع بموقع جغرافي متميز، لذلك بعد سنوات من الصراعات حول السلطة، آن الأوان للانتقال إلى مرحلة تتسم بالاستقرار”، مضيفًا أن من بين التحديات الرئيسية التي تواجهها البلاد، تجذر ثقافة الغطرسة ووجود المرتزقة ومداخيل إنتاج النفط والهجرة وتسلل الإرهابيين.

كما أكد رئيس الحكومة أن ليبيا خسرت موارد هائلة في الحرب مشددا بالقول إنه “يجب أن تدفع التجربة الأفغانية الاتحاد الأوروبي إلى إدراك أنه لا يمكن لأي دولة أن تفرض نفسها على دولة أخرى بالقوة”.

واختتم قائلا إنه “يجب على العالم أن يساعدنا في إعادة البناء وأن يتوقف حيث يبدأ عمل المؤسسات الشرعية”.

ويشارك رئيس حكومة الوحدة الوطنية عبد الحميد الدبيبة، اليوم الجمعة، في النسخة السابعة والأربعون لمنتدى الأعمال الدولي “أمبروزيتي” الذي يعقد سنويًا في مدينة تشيرنوبيو على ضفاف بحيرة كومو، ويركز بشكل أساسي على المسائل الاقتصادية.

ومن المقرر أن يتوجه رئيس الحكومة الليبية إلى روما لإجراء مباحثات مع المسؤولين الإيطاليين خلاف ما ذكرته وسائل إعلام أخرى، وإنما سيبحث في تشيرنوبيو “مسار ليبيا نحو الاستقرار والازدهار”.

وكان رئيس مجلس النواب الليبي المنحل عقيلةصالح قد اتهم حكومة عبدالحميد الدبيبة حادت عن طريقها –علي حد وصفه – بل وتريدالتحول من حكومة مؤقتة إلي دائمة خلال مؤتمر صحفي مع وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة مع دعا نشطاء ليبيين لتوجيه تساؤل لصالح عن المدة التي قضاها في رئاسة البرلمان المنحل

 

 

 

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى