الأخبارسلايدر

الخارجية التركية تعيد وصف جماعة الإخوان بعد التقارب مع مصر

قال وزير الخارجية التركية مولود تشاووش أوغلو في مقابلة تلفزيونية إن تركيا لم تعارض الانقلاب في مصر لأن الإخوان كانوافي السلطة، فلو كان السيسي في السلطة وقام أحد غيره بالانقلاب عليه كنا سنتخذ الموقف نفسه.

وشدد على موقف تركيا المبدئي الرافض للانقلابات على أي سلطة كانت. وأضاف أن الإخوان المسلمين ليست منظمة إرهابية، بل حركة سياسية.

وتطرق أوغلو في معرض حديثه إلى خطوات المصالحة مع مصر، وأكد أن نواب وزيري الخارجية سيلتقيان في بداية الشهرالمقبل، على أن يلتقي هو مع وزير الخارجية المصري لاحقا. وعندها سيبحث تعيين السفراء واستراتيجية التقدم في العلاقات إلى نقطة أفضل في المستقبل.

وكان بولنت توران نائب رئيس الكتلة البرلمانية لـ”العدالة والتنمية” التركي، قد أعلن أن حزبه سيقدم لرئاسة البرلمان اقتراحا لتشكيل “مجموعة صداقة” مع مصر وليبيا.

وفي مؤتمر صحفي عقد في البرلمان التركي، أمس الثلاثاء، أعرب توران عن اعتقاده بأن إنشاء مجموعة صداقة بين تركيا ومصر سيعود بالفائدة على البلدين وعلاقاتهما. بحسب وكالة الأناضول.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى