الأخبارسياسة

الخارجية الأمريكية : لا دليل علي انسحاب القوات الإرتيرية من تيجراي

 

في مؤشر علي احتمالات ان تشهد العلاقات بين إدارة بايدن والحكومة الإثيوبية  وحليفتها الإرتيرية محطة توتر جديدة أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية أن واشنطن لم تر أي دليل على انسحاب القوات الإريترية من إقليم تيجراي الإثيوبي، على الرغم من تصريحات سلطات إريتريا بهذا الصدد.

 

وجدد المتحدث باسم الخارجية الأمريكية نيد برايس اليوم الأربعاء دعوة واشنطن للانسحاب الفوري للقوات الإريترية من إقليم تيجراي.

 

وكانت إريتريا قد أعلنت عن البدء بسحب قواتها من إقليم تيجراي، وذلك عقب فترة لم تعترف خلالها بوجود قواتها هناك.

وكان نائب الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية مارك لوكوك قد أعلن أمام مجلس الأمن الدولي الأسبوع الماضي عن عدم تسجيل أي تقدم في ما يخص انسحاب القوات الإريترية رغم دعوات متكررة من المجتمع الدولي، وتدهور الوضع الإنساني في إقليم تيغراي.

وتدخلت القوات الإريترية في النزاع بإقليم تيجراي المستمر منذ نوفمبر الماضي، دعما لقوات الحكومة الاتحادية الإثيوبية في مواجهة المتمردين من “الجبهة الشعبية لتحرير تيجراي.

وتتهم الولايات المتحدة وحكومة غربية القوات الارتيرية بارتكاب جرائم حرب خلال المواجهة التي جرت مع جبهة تحرير تيجراي حيث كان التدخل الإريتري حاسما في الحاق الهزيمة بالجبهة والسيطرة علي عاصمة الاقليم ملقي وبل وكثيرا ما طالبت واشنطن بانسحاب جاد للقوات الاررتيرية من الاقليم المتوتر

 

 

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى