اقتصادالأخبارسلايدر

الحكومة اليمنية تطالب بنقل إدارات البنوك من صنعاء إلى عدن

الأمة| طالبت الحكومة اليمنية، اليوم الخميس، البنوك الواقعة بمناطق سيطرة مليشيات الحوثي، بنقل إدارة عملياتها إلى العاصمة المؤقتة عدن.

وخلال اجتماع له في العاصمة المؤقتة، وجه البنك المركزي اليمني، بسرعة نقل مراكز إدارة عملياتها إلى عدن، حيث يتواجد المقر الرئيسي للبنك.

وأوضح «المركزي»، في بيان نشرته وكالة الأنباء الرسمية، أنه عقب نقل إدارة العمليات إلى عدن سيتمكن من القيام بإجراءات التحقق من جميع عملياتها والتفتيش الميداني المباشر لمؤيداتها والتأكد من التزامها بالوفاء بكافة المتطلبات القانونية.

وناقش الاجتماع أوضاع القطاع المصرفي، وفي مقدمتها عدم التزام البنوك بتسليم بياناتها المالية خلال مهلة 15 يوما كان البنك المركزي أعطاها للبنوك، تنتهي اليوم.

وقال البنك، إنه «سيعلن قائمة بالبنوك غير الملتزمة، وتزويد جميع الجهات المحلية والبنوك والمؤسسات المالية والمصرفية الخارجية والمنظمات الدولية الأخرى بها».

ودعا كافة الشركات والمؤسسات التجارية المستوردة، عدم تنفيذ أي عمليات مالية أو مصرفية، ومنها فتح الاعتمادات والتحويلات مع البنوك التي سيتم إدراجها ضمن قائمة البنوك غير الملتزمة.

وأضاف أنه سيتولى ترحيل النقد الأجنبي للبنوك المرخص لها والملتزمة فقط، لتغذية أرصدة حساباتها لدى البنوك في الخارج، بهدف تغطية اعتماداتها وتحويلاتها لأغراض عمليات الاستيراد، كما شدد على أن «الهدف من هذه الإجراءات -ضمان- سلامة أداء القطاع المصرفي اليمني واستمرارية نشاطه في خدمة الاقتصاد الوطني».

تأتي هذه الإجراءات، في وقت استمر الريال اليمني في التراجع إلى أدنى مستوى في تاريخه، حيث وصل صرف الدولار، الأربعاء، بـ 1020 ريالا في مناطق الحكومة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى