الأمة الثقافية

“الحــدود”.. شعر: خالد الطبلاوي

الشاعر خالد الطبلاوي
الشاعر خالد الطبلاوي

 

 

تـنـفّــستُ نــارًا ودربـي عَـــدَمْ

وصَـوتي سكــوتٌ ونبضـي ألــمْ

ووجهـي نـدوبٌ وثوبــي ثقــوبٌ

وعَـيـشـي كـروبٌ وفجـري ظُلَــمْ

فبيتــي وزادي وعِشقـي بـــلادي

مَـحَــتـهـــا حـــروبٌ ونــارٌ ودمْ

ولــم يبــق إلا خطـــايـا الحــدودِ

وعــــار المعـــابــرِ بيـن الأُمـــمْ

===

ولمـا دخـلـنــا جحيـــمَ الحــــدودْ

أحـــاط بنـــا كالذئــابِ الجنــــودْ

عبــــرنا إلـى الذلِّ والذلُ مــــوتٌ

وذقـــنا اللجـــوءَ بأرضِ الجـــدودْ

تـركـنــا الأَحِبـّــةَ والـدارَ قهـــــرًا

وجـئـنــا ضيــوفـًا فقـالـوا عبيـــدْ

ســلامٌ علـى أُمّـتــي حيـن كــانت

تضـمُ القريـــبَ وترعَـى البعيــــدْ

===

أَمَا في الشراييــنِ نفـسُ الدِّمــاءْ ؟

وبالـدمِ صُـغـنـا عهــودَ الوفـــاءْ ؟

وحـبــلٌ مــن اللهِ كُـنّـــا عـليــــهِ

كحبـــاتِ عُـقـدٍ فريـــدِ الضيـــاءْ

وضـــادٌ وتـاريــخُ مجـــدٍ تليــــدٍ

تجــاوز بالنـصــرِ نحـــو السمــــاءْ

فلا تغـرســـوا بيــن جلـــدٍ ولحــــمٍ

بــذورَ الشقـــاقِ فنلقــى الشقـــــاءْ.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى