اقتصادالأخبارسلايدر

الحروب التجارية والمخاوف الدولية تمهد لتباطؤ الاقتصاد العالمي

ضغطت عوامل الحروب التجارية والخروج البريطاني من الاتحاد الأوروبي، والتخوفات الاقتصادية العالمية، على آفاق النمو الاقتصادي للعام الجاري، وتوقعات بامتدادها للعام المقبل.

وحسب بيانات رسمية، الأسبوع الماضي، سجل الاقتصاد الصيني (ثاني أكبر اقتصاد عالمي) معدل نمو 6.2% على أساس سنوي في الربع الثاني 2019، مقارنة مع 6.4% في الربع الأول السابق له.

وتواجه بكين اليوم، توترات تجارية مع واشنطن (معلقة حاليًا)، ما دفع صندوق النقد الدولي لإطلاق تحذيرات من تضرر الاقتصاد العالمي بسبب النزاع القائم.

ونشبت حرب تجارية بين أكبر اقتصاديين في العالم، منذ مارس / آذار 2018، أسفرت عن تبادل رفع الرسوم الجمركية على سلع بمئات المليارات من الدولارات.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى