الأخبارسلايدرسياسة

الحرس الثوري يجلب مقاتلين شيعة من أفغانستان لقمع الاحتجاجات الإيرانية

أفاد شهود عيان في محافظة “سيستان وبلوشستان” ذات الغالبية السنية، اليوم الإثنين، أنهم شاهدوا حافلات إيرانية تابعة لقوات الحرس الثوري وهي تقوم بجلب مقاتلين من “الهزارة” الشيعية في أفغانستان للمشاركة في مواجهة الاحتجاجات.

ونقل موقع “آمد نيوز” المؤيد للاحتجاجات الشعبية في قناة عبر تطبيق “تلغرام”، عن شهود العيان قولهم إنهم “شاهدوا خلال الليالي الثلاث الماضية نحو 100 حافلة بحمولة 42 شخصًا لكل منها، وهي تدخل محافظة “سيستان وبلوشستان” قادمة من الحدود مع أفغانستان“.

وأوضح الشهود أنه “من المرجح أن يكون جلب هذه المليشيات من أجل المشاركة في قمع الاحتجاجات الشعبية التي اتسعت دائرتها وباتت تعم جميع المدن والمحافظات الإيرانية”.

وتقع محافظة “سيستان وبلوشستان” في الجنوب الشرقي لإيران، وتشترك بحدود واسعة مع أفغانستان وباكستان.

وفي الـ3 من يناير / كانون الثاني الجاري، أفادت تقارير صحافية إيرانية، باستعانة القوات الإيرانية بمليشيات فيلق “فاطميون” الأفغاني الذي يموله الحرس الثوري للمشاركة في قمع الاحتجاجات بمدينة “خميني شهر” في محافظة “أصفهان” وسط البلاد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى