الأخبارسلايدرسياسة

الجهاد الإسلامي : قادرون علي تحرير أسرانا ونتنياهو يرد

 

الجهاد الإسلامي

 

دخلت المواجهة بين إسرائيل وحركة الجهاد الإسلامي محطة تصعيد جديد مع إعلان الحركة قدرتها علي اعادة جثامين شهدائها المفقودة حتي الآن بعد ما يقرب من أسبوع من قصف إسرائيل لأحد الانفاق في منطقة خان يونس

وأكد القيادي في حركة الجهاد أحمد المدلل في تصريحات: تحرير أسرانا على رأس أولوياتنا مؤكدا إن جثامين الشهداء الـ5 لن تطول مدة وجودهم عند العدو، والمقاومة تعرف كيف تُعيد جثامين شهدائها، ومعركتنا مفتوحة ولن تنتهي.

وشدد علي تمسك الحركة بخيار المقاومة حتي تحرير فلسطين مؤكدا علي استمرار الحركة في حفر الانفاق

رد إسرائيل علي تهديدات حركة الجهاد لم يتأخر حيث أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي  بنيامين نتنياهو اليوم الاثنين، على تصريحات حركة الجهاد الاسلامي التي قالت فيها “المقاومة تعرف جيدا كيف تُعيد جثامين شهدائها”.

وقال نتنياهو في تصريحات له :” سنعيد أولادنا الى بيوتهم ونحن لا نعطي هدايا مجانية وسنهاجم كل من يحاول مهاجمتنا” جاء ذلك خلال جولة في مجدال هعيمق شمال فلسطين المحتلة.

وكان  جيش الاحتلال قد أعلن أمس عن اخراج جثامين 5 شهداء يتبعون حركة الجهاد الاسلامي من داخل النفق الذي فجره يوم الاثنين من الاسبوع الماضي.

وكانت حركة حماس قد دخلت علي خط الأزمة  مؤكدة  إن احتجاز الاحتلال جثامين الشهداء يدلل على سلوكه الضعيف الذي لن يثني المقاومة عن تطوير قدراتها وهو محاولة يائسة لانتزاع المواقف.

 

 

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى