الأخبارسلايدرسياسة

الجزائر تجدد دعمها للحقوق الوطنية للشعب الفلسطيني وترفض التدخل الأجنبي في أزمات المنطقة

جددت الجزائر دعمها التقليدي لنضال الشعب الفلسطيني  لتحرير ارضه وتأسيس دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف فضلا عن رفضها للتدخلال الأجنبية في أزمات سوريا وليبيا واليمن

أعلنت وزارة الخارجية الجزائرية أن الوزير رمطان لعمامرة توجه إلى العاصمة المصرية القاهرة للمشاركة في الاجتماع العادي الجامعة العربية على المستوى الوزاري.

وأضافت الوزارة في بيان لها، أن “الجزائر ستدعو إلى اعتماد منهجية عمل عربي مشترك تعتمد على أسس مستحدثة تحمل أبعادا تستجيب لمتطلبات المرحلة الراهنة”.

وتابعت: “في جدول الأعمال قضايا سياسية ومستجدات القضية الفلسطينية، وتطورات الأوضاع في كل من سوريا وليبيا واليمن ومكافحة الإرهاب وإخلاء الشرق الأوسط من أسلحة الدمار الشامل”.

وأشارت إلى أن “الهدف من مشاركة الجزائر هو تجديد مواقفها الثابتة من القضايا العربية لاسيما دعمها الثابت للقضية الفلسطينية واعتماد الحوار لحل الأزمات في بعض الدول العربية ورفض التدخلات الخارجية”.

ومنذ عودة رمطان لعمامرة لرئاسة الدبلوماسية الجزائرية تسعي الجزائر لاستعادة دورها الاقليمي من خلال ت”أييدها لالافت لحقوق الشعب الفلسطيني  وعرقلة انضمام الاحتلال الصهيوني بصفة مراقب للاتحاد الافريقي  فضلا عن الانخراط في وساطة بين اثيوبيا ومصر حول سد النهضة

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى