الأخبارسياسة

الجامعة العربية : علي المجتمع الدولي التدخل لوقف جرائم الاحتلال ضد الفلسطينيين

طالب سعيد أبو علي، الأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية ورئيس قطاع فلسطين والأراضي العربية المحتلة، المجتمع الدولي بضرورة أن يتحمل مسؤولياته في توفير الحماية للشعب الفلسطيني وأرضه ومقدساته وأبنائه الأسرى في السجون الإسرائيلية،

جاء ذلك خلال كلمته أمام أعمال مؤتمر المشرفين على شؤون الفلسطينيين في الدول العربية المضيفة الذي عقد، اليوم الاثنين 5 يوليو، بمقر الجامعة العربية في دورته العادية الـ106 عبر تقنية “الفيديو كونفرنس”.

وقال أبو علي إن استمرار الصمت الدولي على الممارسات الإسرائيلية لا يعني شيئًا سوى التنصل من هذه المسؤولية وتشجيع سلطات الاحتلال على مواصلة عدوانها وارتكاب المزيد من الجرائم التي تنتهك قواعد القانون الدولي وأحكامه، مضيفًا أن “الإفلات من العقاب لا يعني شيئا سوى تشجيع الجريمة”.

ولفت أبو علي إلى أن هذا المجتمع ممثلا بمنظماته وهيئاته ودوله، خاصة مجلس الأمن، مطالب اليوم أكثر من أي وقت مضى بالتحرك لإحياء مسار العملية السياسية، للتوصل لحل شامل وعادل للقضية الفلسطينية، بإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية وفقًا لقرارات الشرعية الدولية ومبادرة السلام العربية،

ولفت أن الجهد الدولي لذلك سيضع حدا لاستمرار تغول الاستيطان والتهويد، واستمرار التنكر لأبسط حقوق الشعب الفلسطيني، وبما يحقق تلازم جهود إعادة الإعمار بغزة مع مسار التوصل لحل سياسي عادل ونهائي

 

 

 

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى