اقتصادالأخبارسلايدر

التجارة الدولية والصناعة الماليزية تستضيف الحوار مع رؤساء البعثات الإفريقية

أعلن وزير التجارة الدولية والصناعة الماليزي /داريل ليكنغ/ فى بيان اليوم الاربعاء عن حوار المائدة المستديرة مع رؤساء البعثات الإفريقية بماليزيا بوصفه جزءً من جهود الوزارة المستمرة لتعزيز التجارة والاستثمار الماليزيتين مع الاقتصاديات العالمية .

وخلال الحوار، فقد أقر الجانبان بالفرص العظيمة المتوفرة في المنطقة الإفريقية التي يمكن استغلالها .

وأضاف اتفاق الجانبان أيضًا على أن التركيز والأنشطة الإستراتيجية لتشجيع التجارة والاستثمار أمران ضروريان من أجل ضمان المزيد من الاستفادة عبر التعاون الثلاثي بين السفارات والقطاع الخاص والحكومة  .

وأوضح أن المجالات المحتملة مكونات وقطع غيار السيارات ومواد البناء وامتيازات البنية التحتية بما في ذلك الطرق السريعة والموانئ والإسكان العام والمباني الحكومية وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات والزراعة وصناعة الحلال   .

وأكد داريل أن ماليزيا تحتاج إلى التعامل مع إفريقيا من جديد لأنها سوق ناشئة ذات آفاق جذابة للمستثمرين الماليزيين .

كما أعرب عن أمله في تجديد التعاون فيما بين بلدان الجنوب، لا سيما في مجالات التجارة والاستثمار، ورحب بمنتدى الأعمال الإفريقي-الماليزي المنعقد في عام 2019م، الذي سيقوده الجانب الأفريقي .

تكوّن الوفد الأفريقي، برئاسة سفير زيمبابوي لدى ماليزيا /كبرتبرت زهاكاتا/، من 21 مسؤولًا، من بينهم 14 سفيراً ومفوضًا ساميًا من الجزائر ومصر وغامبيا وغانا وكينيا وليسوتو وناميبيا والسنغال والصومال وإفريقيا الجنوبية والسودان وأوغندا وزامبيا وزيمبابوي بالإضافة إلى كبار المسؤولين بالسفارات من غينيا ودولة المغرب ونيجيريا وتنزانيا .

في عام 2018م، بلغ إجمالي حجم التجارة الماليزية مع إفريقيا 38ر31 مليار رنغيت ماليزي، حيث بلغ حجم الصادرات الماليزية إلى إفريقيا 97ر18 مليار رنغيت، في حين بلغ حجم الواردات الماليزية منها 41ر12 مليار رنغيت

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى