اقتصادالأخبار

«الاتحاد الأوروبي» يقدم 10.5 مليون يورو للسلطة لدفع رواتب الصحة والتعليم

10.5 مليون يورو للسلطة لدفع رواتب الصحة والتعليم
10.5 مليون يورو للسلطة لدفع رواتب الصحة والتعليم

قدم «الاتحاد الأوروبي»، اليوم الأربعاء، مبلغ وقدره 10.5 ملايين يورو لمساعدة السلطة الفلسطينية في دفع مرتبات ومعاشات تقاعد شهر أغسطس/آب لموظفيها المدنيين العاملين بشكل أساسي في قطاعي الصحة والتعليم في الضفة الغربية.

 

وبحسب بيان، فإن هذا الدعم سيساعد السلطة الفلسطينية على الوفاء بجزء من التزاماتها تجاه موظفي الخدمة المدنية الفلسطينية في ظل التحديات المالية غير المسبوقة التي تواجهها نتيجة للازمة الاقتصادية المستمرة في الأرض الفلسطينية المحتلة، حيث أن هذه الأزمة تفاقمت بسبب الآثار المترتبة على وباء «كوفيد-19» والتوترات السياسية مع «إسرائيل».

 

ويمول الاتحاد الأوروبي هذه المساهمة البالغة 10.5 ملايين يورو والتي تستهدف موظفي الخدمة المدنية العاملين بشكل أساسي في قطاعي الصحة والتعليم إضافة لرواتب المتقاعدين في الضفة الغربية.

 

بدوره صرح ممثل الاتحاد الأوروبي سفين كون فون بورغسدورف: أن هذه هي مساهمة مهمة إضافية من الاتحاد الأوروبي لدفع جزء من الرواتب والمعاشات التقاعدية لهذا العام، وبذلك يصل مجموع مساهمتنا في النفقات الجارية للسلطة الفلسطينية في عام 2020 إلى حوالي 80 مليون يورو.

 

وقال وفي إطار نهج فريق أوروبا، عمل الاتحاد الأوروبي ودوله الأعضاء بشكل وثيق وفعال على خلق أفق مالي ودعم السلطة الفلسطينية في ضمان استمرار الخدمات العامة الحيوية دون انقطاع خاصة في القطاعات الاجتماعية.

 

وأشار إلى أن التوترات السياسية المستمرة مع «إسرائيل» يجب تجاوزها بأسرع وقت ممكن في ظل تكافح فلسطين كباقي العالم الآثار الكارثية لوباء «كوفيد-19» على الصعيدين الاجتماعي والاقتصادي، والأضرار الغير قابلة للإصلاح للنسيج الاقتصادي والاجتماعي ليست في مصلحة أي طرف، لذلك، ينبغي احترام الاتفاقات القائمة بين فلسطين و«إسرائيل» وتجنب اتخاذ أي خطوات. يجب تحويل عائدات الضرائب التي تجمعها «إسرائيل» فورا دون شروط وقبولها حتى تتمكن السلطة الفلسطينية من حماية مواطنيها من اثار جائحة كورونا ودعمهم في الأزمة المالية.

 

سوا

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى