سلايدرمنوعات

الاتحاد الأوروبي: أكثر من مليار طالب حول العالم متضررون بإغلاق المدارس

المديرة التنفيذية لليونيسيف هنرييتا فور ومفوضة الاتحاد الأوروبي يوتا أوربيلاينن
المديرة التنفيذية لليونيسيف هنرييتا فور ومفوضة الاتحاد الأوروبي يوتا أوربيلاينن

أعلنت مفوضة الاتحاد الأوروبي عن تضرر أكثر من مليار طالب جراء إغلاق المدارس بسبب وباء كورونا في جميع بلدان العالم.

 

وقالت مفوضة الاتحاد الأوروبي يوتا أوربيلاينن والمديرة التنفيذية لليونيسيف هنرييتا فور، في بيان مشترك وزعه الاتحاد الأوروبي اليوم الاثنين، إن الطلاب الذين عادوا إلى مدارسهم محظوظون؛ فالتحديات الجديدة التي يواجهونها قليلة مقارنة مع الآثار الكارثية طويلة الأجل الناتجة عن التغيب عن التعليم، ولا سيما في أفقر البلدان والبلدان المتضررة من الصراعات والأزمات.

 

وأشار البيان إلى أن الفتيات يواجهن مخاطر إضافية من الزواج المبكر والحمل والآن مع «كوفيد-19»، وتعليق خدمات الصحة الأساسية والتغذية والتطعيم وحماية الطفل، ويتعرض الأطفال أيضاً لنقص التغذية والمرض ومشاكل الصحة العقلية والنفسية وسوء المعاملة.

 

وأكدتا أهمية حماية ميزانيات التعليم من التخفيضات الناتجة عن الأزمة الاقتصادية العالمية، والنظر إلى التعليم كجزء من خطة الإنعاش بعد «كوفيد-19»، وبدلاً من تحويل الأموال بعيداً عن التعليم، يجب توفير المزيد من الاستثمارات لتعزيز نظم التعليم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى