أمة واحدةسلايدر

الإذاعة البريطانية الناطقة بالإنجليزية تفضح أكاذيب الحكومة البوذية في ميانمار

تواصل فرار مسلمي الروهينغيا

في نسختها الإنجليزية، فضح تقرير لهيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي”  أكاذيب الحكومة البوذية في ميانمار بشأن استهداف المدنيين المسلمين من الروهينغيا.. وأشار التقرير إلى مسلمين روهينغيين تعرضوا لإصابات بتر لأطرافهم بعد سيرهم فيما يبدو على ألغام زرعها الجيش الميانماري خلال فرارهم من العنف في ميانمار.

ولفتت “بي بي سي” إلى أن من بين هؤلاء المصابين فتى يبلغ من العمر 15 عاماً والذي يعالج في بنغلاديش بعدما فقد ساقيه، كما ذكرت سيدة روهينغية في نفس المستشفى أنها داست على لغم أرضي بعدما تعرضت وأسرتها لإطلاق نار.

وأكدت “بي بي سي” على أن الجيش الميانماري ينفي استهدافه للمدنيين الذين فر منهم أكثر من 300 ألف روهينغي من ميانمار في الأسابيع الأخيرة، إلا أن ظروف وأوضاع هؤلاء المصابين تبدو متناقضة مع رؤية الحكومة الميانمارية للأحداث.

وأكد روهينغيون فروا من ميانمار على أن قرى أحرقت وهوجم مدنيون في حملة وحشية تستهدف إخراجهم من البلاد، كما أن الزيارة التي قامت بها “بي بي سي” لمستشفى في بنغلاديش أظهرت تدفق الأشخاص المصابين جراء تعرضهم للألغام الأرضية وبعضهم فصيلة دمه نادرة ولا توجد أكياس دم لتعويضه.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى