الأخبار

الأمير الأردني حمزة: لن ألتزم بالأوامر ولا بتعليمات الجيش

قال ولي عهد الأردن السابق الأمير حمزة بن الحسين في تسجيل صوتي، اليوم الإثنين، إنه “سيخالف أوامر الجيش الأردني بوقف الاتصالات مع العالم الخارجي”.

وأضاف الأخ غير الشقيق للملك عبد الله الثاني، في تسجيل صوتي متداول على مواقع التواصل، إنه قد “يصعّد” تحركاته بعد منعه من أي نشاط ومطالبته بالتزام الصمت.

وتابع الأمير في التسجيل الذي يتحدث فيه عبر الهاتف، بحسب ما أوردته وكالة “فرانس برس”، “بالتأكيد لن ألتزم عندما يقال لي ممنوع أن أخرج وممنوع أن أغرد وممنوع أن أتواصل مع الناس وفقط مسموح لك أن ترى” العائلة.

وكان رئيس أركان الجيش اللواء يوسف الحنيطي توجه، أول من أمس السبت، إلى منزل الأمير حمزة طالباً منه “التوقّف عن تحرّكات ونشاطات تُوظّف لاستهداف أمن الأردن واستقراره”.

وأشار الأمير في التسجيل الصوتي إلى أنه سجل كلام الحنيطي ووزعه على معارفه وأهله “على أساس إن حصل أي شيء”.

وأكد الأمير حمزة في التسجيل المتداول اليوم الإثنين “أنا لن أتحرك لأني لا أريد أن أصعد الآن، لكن أنا بالتأكيد لن ألتزم”.

وأوضح “أن يأتي رئيس أركان ويقول لي هذا الكلام، هذا (…) غير مقبول بأي شكل من الأشكال. حالياً أنتظر الفرج لنرى ما سيحصل”.

وفي وقت سابق من أمس الأحد، ذكرت حكومة الأردن أن “الأمير حمزة وشخصيات أخرى متورطة في المؤامرة التي حيكت ضد المملكة، سيحالون إلى محكمة أمن الدولة”.

وأوضحت أن الملك عبد الله الثاني، فضل أن “يتم الحديث مباشرة مع الأمير حمزة المتهم بمحاولة زعزعة استقرار البلاد، قبل نقل قضيته للمحكمة”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى