اقتصادالأخبار

الأسوأ على الإطلاق.. 747 مليون دولار اكتتابات الشركات بالبورصة السعودية في 2017

البورصة السعودية

أنهت البورصة الرئيسة في السعودية، الأحد، عام 2017 باكتتاب وحيد، مقارنة مع ثلاثة طروحات أولية العام الماضي، بقيمة 2.8 مليار ريال (747 مليون دولار).

ويُعد عام 2017 هو الأسوأ لاكتتابات الشركات في البورصة الرئيسة على الإطلاق.

وشهدت الاكتتابات الأولية، تراجعا كبير في البورصة الرئيسة بالتزامن مع تراجعات النفط، لتشهد أربعة طروحات في 2015، وثلاثة طروحات في 2016.

فيما تراوح عدد الطروحات الأولية للشركات خلال الفترة من 2006 وحتى 2014، بين 5 و26 طرحا سنويا.

وتعاني السعودية -أكبر دولة مُصدرة للنفط في العالم- في الوقت الراهن، من تراجع حاد في إيراداتها المالية، الناتجة عن تراجع أسعار النفط الخام عما كان عليه عام 2014.

وكان الطرح الوحيد لعام 2017 لشركة “زهرة الواحة للتجارة”، العاملة في مجال تشييد وإقامة وصيانة المصانع، وإنتاج العبوات البلاستيكية.

وبلغت حصيلة الاكتتاب 229.5 مليون ريال (61.2 مليون دولار)، إذ تم طرح 4.5 مليون سهم بسعر 51 ريالا (13.6 دولار) للسهم.

وتضم البورصة السعودية، الأكبر في المنطقة من حيث القيمة السوقية، 179 شركة موزعة على 20 قطاعا.

وفي ظل تراجعات النفط، تتجه البورصة الرئيسة في السعودية، لإغلاق 2017 على شبه استقرار، إذ ارتفعت بشكل طفيف (0.70 بالمائة)، منذ بداية العام، إلى 7263 نقطة الماضي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى