الأخبارتقاريرسلايدر

الأردن يزور معتقليه في «تل أبيب»

تسللا عبر الحدود في 15 مايو...

الأمة| أعلن الأردن، اليوم الخميس، عن زيارة سفارته في تل أبيب، الأحد المقبل، إلى المواطنين الأردنيين المعتقلين منذ 15 مايو لدى الكيان الصهيوني.

وأكدت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين الأردنية، ترتيب زيارة للسفارة الأردنية في تل أبيب هي الأولى، للمعتقلين الأردنيين في «إسرائيل» واللذين يخضعان للمحاكمة منذ اعتقالهما في 15 مايو الجاري، فيما صرح محاميهما بأنه تقرر تمديد اعتقالهما حتى الاثنين المقبل.

وأضافت الخارجية الأردنية، أن سفارة بلادها في تل أبيب تتابع أوضاع المحتَجزين الأردنيين، وستزورهما الأحد المقبل «للإطلاع مباشرة على ظروف الاحتجاز ولتقديم الإسناد والدعم اللازم ومتابعة شؤونهما وللاطمئنان على وضعهما الصحي والنفسي».

وأوضحت وزارة الخارجية أن سلطات الكيان الصهيوني وافقت على طلب الزيارة، الأربعاء، وذلك بعد يومين من استدعاء السفير الإسرائيلي في عمّان، الثلاثاء الماضي، لنقل رسالة احتجاج على اعتقال كلا من «خليفة العنوز» و«يحيى الدعجة»، تضمنت طلبا «بالسماح» بزيارتهما.

يذكر أن محامي المعتقلين، «خالد المحاجنة»، عضو هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينية، كشف في وقت سابق، عن تعرضهما لسوء معاملة وأساليب تحقيق مرعبة منذ اعتقالهما بعد تسللهما عبر المناطق الحدودية الشمالية للمملكة عبورا من نهر الأردن إلى منطقة بيسان في الجانب الإسرائيلي، وبعد مسافة مسير قدّرت بين 30-35 كيلومترًا، وفق إفادتهما له في لقائه معهما الاثنين في سجن «الجلمة»، بعد نحو 10 أيام من المنع الإسرائيلي.

وأوضح «المحاجنة» في تصريحات لشبكة «سي إن إن» الأمريكيىة، أن الشابين الأردنيين تسللا إلى الداخل لمناصرة الفلسطينيين في القدس والمسجد الأقصى، دون أن يكون لهما مخططات بارتكاب أي فعل «إرهابي»، كما تزعم سلطات الكيان الصهيوني.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى