الأخبارسلايدرسياسة

تبادل لإطلاق النار بين قوات تركية وكردية في محيط عفرين

رد عسكريين أتراك في شمال سوريا اليوم الإثنين على اعتداء قوات “وحدات حماية الشعب الكردية” بإطلاق النار على مناطق خاضعة لسيطرتهم.

عفرينوبحسب وكالة (الأناضول) كانت وحدات حماية الشعب الكردية أطلقت 5 قذائف على مركز مراقبة تركي في محافظة إدلب التي تشملها مناطق “خفض التوتر”، لكن من دون وقوع ضحايا.

ولم تصب المواقع التركية بأي قذائف، واتهمت القوات التركية عناصر حزب “الاتحاد الديموقراطي”، المدعوم من واشنطن وجناحه العسكري “وحدات حماية الشعب الكردية” بالوقوف وراء القصف.

ورداً على القصف الكردي، أطلقت القوات التركية المتمركزة في ريف عفرين النار على مواقع كردية في عفرين.

وتصنف تركيا حزب “الاتحاد الديموقراطي” منظمة إرهابية على صلة بحزب “العمال الكردستاني” الإنفصالي.

وتحدث الرئيس التركي رجب طيب أردوغان مؤخراً عن بدء عملية عسكرية في عفرين لإخراج القوات الكردية منها.

وتنتشر القوات التركية في ريف عفرين وإدلب، في إطار مراقبة منطقة “خفض التصعيد” التي جرى الاتفاق عليها في أستانة.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى