الأخبارسلايدرسياسة

اشتباكات في جنوب العراق توقع عدد من الجرحى

في 2020.. أكثر من 300 انتهاك ضد صحفيين ومؤسسات إعلامية بالعراق
جانب من احتجاجات بالعراق.. أرشيفية

أفاد مصدر أمني عراقي، الإثنين، بسقوط جرحى في صفوف قوات مكافحة الشغب، جراء صدامات مع متظاهرين يطالبون بإقالة مسؤول محلي في محافظة ذي قار (جنوب).

وقال ملازم في الشرطة، للأناضول، إن 7 من أفراد قوات مكافحة الشغب أصيبوا بجروح جراء رشقهم بالحجارة من قبل متظاهرين أمام مبنى الحكومة المحلية وسط مدينة الناصرية مركز المحافظة.

وأضاف المصدر الذي فضل عدم نشره اسمه، أن صدامات عنيفة وقعت في أعقاب محاولة قوات مكافحة الشغب تفريق عشرات المحتجين أمام مبنى المحافظة.

ومحافظة “ذي قار” بؤرة نشطة للاحتجاجات الشعبية، ويقطنها أكثر من مليوني نسمة، ويحتج الكثير من سكانها منذ سنوات على سوء الإدارة والخدمات العامة الأساسية وقلة فرص العمل.‎

وقال 3 شهود عيان من المتظاهرين لمراسل الأناضول، إن عشرات من المحتجين تجمعوا أمام مبنى المحافظة للمطالبة بإقالة المحافظ ناظم الوائلي، متهمينه بالفساد وسوء الإدارة.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى