الأخبارسلايدر

عمال مصانع في إيران يضربون ويتظاهرون بسبب تأخر الرواتب

الأمة| تشهد المدن الإيرانية احتجاجات فئوية للمطالبة بصرف الرواتب المتأخرة وسط ضجر من تأخر عمليات إصلاح البنية التحتية.

 عمال السكك الحديدية في شركة تراورس مستمرون في التظاهر منذ عدة أشهر في عدة مدن بسبب تأخر الرواتب وعدم دفع أقساط التأمين للعمال منذ شهور.

وعلى الرغم من أن المحكمة أمرت بإعادة الشركة من القطاع الخاص إلى الحكومة، إلا أنه لا توجد أنباء عن تلبية أبسط مطالب العمال. لم يتلق عمال الشركة في كرج بعد جزءًا من رواتبهم منذ سبتمبر 2020 ورواتب الأشهر اللاحقة مما اضطرهم لاستئناف المظاهرات؛ وفي مناطق أخرى تأخرت الرواتب لأكثر من ذلك.

هؤلاء العمال، كانوا يأملون في تغيير وضعهم مع عودة الشركة للحكومة، لكن لم يتغير شئ. وفق ما أفادت منظمة مجاهدي خلق المعارضة الإيرانية.

منذ بداية أزمة كورونا، تم تسريح الآلاف من عمال البناء، والعمال الذين يعملون بالأجر ليومي، بالإضافة إلى ذلك، يُحرم العديد من هؤلاء العمال من مزايا مثل التأمين ضد البطالة، والدعم الحكومي الضئيل لكورونا، وما إلى ذلك.إن محنة الآلاف من عمال البناء العاطلين عن العمل، يمكن تدبيرها وفقًا لمحمد باقري، رئيس نقابة عمال البناء في طهران، من مؤسسات مثل العتبة الرضوية، ومؤسسة مستضعفيان، والمنظمات والجمعيات الخيرية، والمنظمات غير الحكومية، ولجنة خميني للإغاثة والرعاية، لكن النظام الحاكم لا يريد ذلك.

يوم الخميس 17ديسمبر أضرب عمال مصنع إيران خودرو في خراسان الرضوية عن العمل احتجاجًا على عدم معالجة مشكلاتهم وكذلك اعتراضا على ظروف عملهم العصيبة.

بعد هطول الأمطار يوم الخميس، في خوزستان وماهشهر، شهدنا مرة أخرى فيضانات وطفح مياه الصرف الصحي في الأحواز وسربندر. السيول اجتاحت شوارع ومنازل سكان هذه المدن.

فور هطول الأمطار يكون هذا هو الوضع في الأحواز، تغرق الشوارع وتتدفق مياه الصرف الصحي في ممرات ومنازل الناس، لكن المسؤولين لم يبدوا أي إرادة لحل مشاكل المدينة، وحكومة الرئيس حسن روحاني، فقط وعدت بحل مشاكل المواطنين.

Latest posts by عبده محمد (see all)
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى