الأخبارسلايدر

إسرائيل تهدم منزلين في القدس الشرقية

الأمة| هدمت القوات الإسرائيلية، اليوم الأربعاء، منزلين يملكهما فلسطينيون في القدس الشرقية المحتلة.
ويقع المنزل الأول في منطقة مخيم شعفاط شمال القدس الشرقية.
بلدية القدس التابعة لاحتلال هدمت في البداية المبنى الذي تملكه عائلة أبو ميالة بحجة تشييده دون ترخيص.
كما هُدم منزل آخر في حي رأس خميس بالقدس الشرقية، بحسب وكالة وفا الفلسطينية للأنباء.
وتم اعتقال فتى فلسطيني احتج على هذه الخطوة.
يتهم فلسطينيون والعديد من المنظمات الحقوقية الدولية بلدية القدس بتعمد عرقلة أعمال البناء للفلسطينيين منذ احتلال إسرائيل للقدس الشرقية عام 1967.
أشارت مجموعات حقوقية إلى أن المستوطنين الإسرائيليين، في المقابل، لا يواجهون صعوبة كبيرة في الحصول على تصاريح لبناء وحدات سكنية لليهود فقط على الأراضي الفلسطينية المصادرة في المدينة.
هدمت القوات الإسرائيلية أكثر من 5000 منزل في القدس الشرقية منذ عام 1967، بحسب مصادر فلسطينية.
واحتلت إسرائيل القدس الشرقية خلال الحرب العربية الإسرائيلية عام 1967، وفي خطوة لم يعترف بها المجتمع الدولي، ضمت المدينة بأكملها في عام 1980، مدعية أنها العاصمة “الأبدية والموحدة” للدولة اليهودية.
لا تزال القدس في قلب النزاع في الشرق الأوسط المستمر منذ عقود، ويأمل الفلسطينيون في أن تصبح القدس الشرقية في يوم من الأيام عاصمة لدولة فلسطينية.
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى