الأخبارسلايدرسياسة

إثيوبيا: مجلس الأمن سيؤدي إلى تدويل الأزمة دون حاجة

الأمة| أكدت إثيوبيا، اليوم الأربعاء، الدعم العربي لطرح ملف سد النهضة داخل مجلس الأمن الدولي سيؤدي إلى تدويل الأزمة دون حاجة، على حد زعمها.

ونشرت فضائية «العربية» السعودية، تصريح للسطات الإثيوبية، يقول: إن «طرح ملف سد النهضة أمام مجلس الأمن الدولي وبدعم عربي سيؤدي إلى تدويل الأزمة دون حاجة».

يأتي هذا ردًا على دعم ومساندة كافة الدول العربية وجامعة الدول، مصر والسودان في ملف سد النهضة، بالإضافة إلى المشروع الذي تقدمت به تونس بصفتها عضوة -غير دائمة- إلى شركائها الـ14 مجلس الأمن لوقف الملء الثاني للسد لمدة 6 أشهر حتى يتم التوصل إلى اتفاق بين الدول الثلاث.

ومن المقرر أن يعقد مجلس الأمن، جلسة غدُا الخميس، لمناقشة النزاع القائم بين مصر والسودان وإثيوبيا بشأن سد النهضة.

وتصر أديس أبابا، على الملء الثاني للسد والذي بدأت فيه منذ أيام، حتى لو لم تتوصل إلى اتفاق، فيما تتمسك مصر والسودان بالتوصل أولا إلى اتفاق ثلاثي يحافظ على منشآتهما المائية ويضمن استمرار تدفق حصتيهما السنوية من المياه.

اقرأ أيضًا: الأمم المتحدة: يجب ألا يكون هناك «تصرف أحادي» بسد النهضة

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى