الأخبارسياسة

أنقرة ترحب ببدء الحكومة اليمنية الجديدة مهامها

الحكومة اليمنية الجديدة

رحبت وزارة الخارجية التركية، الأحد، ببدء الحكومة اليمنية الجديدة مهمة إدارة شؤون البلاد بعد أدائها اليمين الدستورية.

وأعربت الخارجية التركية في بيان، عن أملها في أن تساهم هذه الخطوة في إنهاء الصراع الدائر في اليمن منذ 6 أعوام ووضع حد للأزمة الإنسانية.

ولفت البيان إلى أن الأزمة الإنسانية الحاصلة في اليمن تفاقمت أكثر بفعل انتشار وباء فيروس كورونا.

وتابع البيان: “في هذا الإطار بات البحث عن حل سياسي دائم في اليمن أكثر ضرورة من أي وقت مضى، وتركيا تدعم الحل القائم على أساس الحوار والشرعية”.

وأدت الحكومة اليمين الدستورية، السبت، أمام الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، في مقر إقامته بالعاصمة السعودية الرياض، بعد نحو أسبوع من تشكيلها.

وتضم الحكومة 24 وزيرا مناصفة بين الشمال والجنوب، بناء على “اتفاق الرياض” لعام 2019، بعد مشاورات بين الحكومة والمجلس الانتقالي الجنوبي.

ويهدف تشكيل هذه الحكومة إلى إنهاء الخلاف بين السلطة الشرعية والمجلس الانتقالي، والتفرغ لمواجهة الحوثيين الذين اقتربوا من السيطرة على مأرب، آخر معاقل الحكومة في شمال شرقي اليمن.

ويشهد اليمن، منذ 6 سنوات، حربا بين القوات الموالية للحكومة والحوثيين المسيطرين على محافظات، بينها العاصمة صنعاء (شمال)، منذ سبتمبر/ أيلول 2014.

ومنذ مارس/ آذار من العام التالي، ينفذ تحالف عربي، بقيادة الجارة السعودية، عمليات عسكرية في اليمن، دعما للقوات الموالية للحكومة، في مواجهة الحوثيين، المدعومين من إيران.

وخلفت هذه الحرب ما لا يقل عن 233 ألف قتيل، وبات 80 بالمئة من السكان، البالغ عددهم نحو 30 مليون نسمة، يعتمدون على المساعدات للبقاء أحياء، في أسوأ أزمة إنسانية بالعالم، وفق الأمم المتحدة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى