الأخبارسلايدرسياسة

“أكلت النار أرزاقهم”.. متضررو حريق “طهطا” يستغيثون بشيخ الأزهر

ناشد المتضررون من حريق المحال التجارية في مدينة طهطا بسوهاج -صعيد مصر- فضيلة الإمام الأكبر شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب، لدعمهم في الحريق الذي أتى على أكثر من ١٢٠ محل تجاري في شارع بورسعيد بالمنطقة التجارية.
وقال المتضررون في رسالتهم: “نحن أبناؤك المتضررون نناشد فضيلتكم بقلبك المتسع لجميع أبنائه وعطفك ودعمك المتواصل للشباب دعمنا في مصابنا الجلل فالخسائر بالملايين وبدون مساعدتكم لنا لن نقوى على الوقوف مجدداً على أقدامنا وسيكون مصيرنا الشارع وننضم لقطار العاطلين بعدما أتت النيران على مشاريعنا ومحلاتنا التجارية وجميع ما نملك”.
وأضافوا: “كما تعرف فضيلتك الحكومة مشكورة قررت تعويض كل متضرر 50 ألف جنيه؛ ولكن هذا المبلغ لا يكفي لإعادة تعمير محال بالكامل وشراء بضاعة تكفي لإعادة فتحه مجددا”.
وتابعوا: “رسالتنا لفضيلتكم دعمنا في مصيبنا الجلل، وهو أمر معهود عليكم، لاسيما أن توقيت الكارثة شديد الصعوبة أثناء موسم عيد الأضحى فوضعنا كل ما نملك في المحلات فأكلتها النيران”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى