تقاريرسلايدر

رويترز: الأسد يقدم المساعدة لأكراد عفرين سرًا

عفرين|الأمةــ كشف تحقيق لوكالة (رويترز) الإخبارية أن النظام السوري يقدم مساعدات للمسلحين الأكراد الذين تقاتلهم تركيا في عفرين، ويفسح الطريق أمام وحدات حماية الشعب الكردية للدخول إلى عفرين والحصول على مساعدات، منذ انطلاق عملية “غصن الزيتون” العسكرية الشهر الماضي.

وكشف الناطق باسم قوات سوريا الديمقراطية كينو جابريال في تحقيق أجرته “رويترز” إلى توصل الطرفين إلى اتفاق بشأن إرسال الدعم إلى عفرين، وقال أنه على الرغم من اختلاف طرق إرسال الدعم إلى عفرين فإن الطريق الرئيسي يمر من المنطقة التي يسيطر عليها النظام السوري.

وأكد تلك المعلومات أحد قيادات الجيش السوري في تصريح لرويترز، وأشار إلى دعمهم عناصر وحدات حماية الشعب الكردية. كما أضاف المسؤول السوري أن “وحدات حماية الشعب الكردية لم يكن لديها خيار آخر سوى التحالف معهم”، زاعما تقديمهم الدعم اللوجستي والمساعدات الإنسانية إلى الأكراد.

وبحسب تقرير رويترز “بذلك يستطيع الرئيس السوري أن يحقق مكاسب دون أن يفعل شيئا يذكر”.

فمن المرجح أن يدعم وصول تعزيزات المقاتلين الأكراد ويعطل تقدم القوات التركية ويطيل من أمد الصراع الذي يستنزف موارد القوى العسكرية التي تنازعه السيطرة على أرض سورية.

وقال التقرير أنه “في الوقت الذي يعتمد فيه الأكراد على الأسد في الوصول إلى عفرين تقول مصادر كردية إن للأكراد بعض النفوذ لدى دمشق لأنها تحتاج لتعاونهم في الحصول على الحبوب والنفط من مناطق في الشمال الشرقي تخضغ لسيطرة كردية”.

وقال قائد في التحالف العسكري الذي يقاتل دعما للأسد إن “الأكراد ليس أمامهم خيار سوى التنسيق مع الحكومة السورية للدفاع عن عفرين”.

وأضاف القائد الذي طلب عدم الكشف عن هويته “النظام السوري يساعد الأكراد إنسانيا وببعض الشي اللوجستي كغض النظر وتسهيل وصول بعض الدعم الكردي من بقية الجبهات”.

من جانب آخر  قال موقع (روسيا اليوم) أن مصدرا في القوات الكردية نفي صحة ما جاء في تقرير رويترز، وقال المصدر الذي لم تعرف هويته أن القوات الحكومية السورية لم تقدم أي مساعدة للأكراد في مواجهاتهم مع القوات التركية في تل عفرين.

الجيش الحر يضبط شاحنة أسلحة أمريكية في طريقها لأكراد عفرين
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى